المشنوق: لا تصعيد جديدا في الأفق بين السعودية ولبنان

الثلاثاء 2016/03/08
المشنوق: التوتر بات وراءنا

بيروت – أعلن وزير البيئة اللبناني محمد المشنوق، الاثنين، أنه لا تصعيد مرتقبا في الأجواء بين لبنان والسعودية وأن التوتر بين البلدين بات “وراءنا”.

جاء ذلك إثر لقاء جمعه بوزير الخارجية السعودي عادل الجبير، على هامش القمة الإسلامية الاستثنائية الخامسة المنعقدة بالعاصمة الإندونيسية جاكرتا.

وبحسب بيان صادر عن المكتب الإعلامي لوزير البيئة اللبناني الذي يمثل رئيس مجلس الوزراء تمام سلام في القمة، فإن الوزير السعودي أوضح أن “الخطوات التي لجأت إليها المملكة لم تكن تستهدف الحكومة اللبنانية بل هناك تقدير لرئيس مجلس الوزراء تمام سلام وللمواقف التي يتخذها”. وأضاف أن “نتائج الاجتماع كانت إيجابية وتم في خلاله استعراض لمجريات المواقف في المرحلة السابقة”.

ولفت البيان إلى أنه “بعد الاجتماع الذي دام ساعة كاملة خرج وزير البيئة بانطباع أن لا تصعيدا مرتقبا في الأجواء وأن التوتر بين لبنان والسعودية بات وراءنا”.

وقررت الرياض الشهر الماضي وقف الهبتين اللتين سبق أن خصصتهما لتسليح الجيش والقوى الأمنية اللبنانية، الأولى قدرها ثلاثة مليارات دولار عام 2013 والثانية قدرها مليار دولار عام 2014، على خلفية اعتراضها على مواقف وزير خارجية لبنان.

واتخذت دول خليجية خطوات عقابية دعما للموقف السعودي الرافض لسيرورة المشهد السياسي في هذا البلد الذي بات تحت سيطرة حزب الله المدعوم من قبل إيران.

ويرى مراقبون أن تصريحات المشنوق تعطي بارقة أمل لإمكانية تراجع منسوب التوتر بين الرياض وبيروت، وسط أنباء عن وساطة تقودها بعض الدول العربية وفي مقدمتها الكويت في هذا الشأن.

وكشفت مصادر مطلعة لوسائل إعلام لبنانية أن أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الصباح أجرى اتصالات مع كبار المسؤولين السعوديين لتخفيف التوتر وإعادة العلاقات بين المملكة ولبنان إلى مسارها الطبيعي.

وقام سفير الكويت في لبنان محمد عبدالعال القناعي بإبلاغ النتائج الأولية لهذه الاتصالات إلى الجانب اللبناني.

إلى ذلك قرر الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون إجراء زيارة إلى لبنان في خطوة هدفها إظهار دعم المنظمة الأممية لهذا البلد، في ظل التحديات التي تواجهه.

وأبلغت المنسقة الخاصة للأمم المتحدة في لبنان سيغريد كاغ، وزير الدفاع سمير مقبل بالزيارة المنتظرة في أواخر الشهر الجاري.

وأكدت كاغ لمقبل في بيروت أنها ستعود إلى نيويورك لإلقاء خطاب تدعو فيه إلى دعم لبنان وأجهزته في ظل التهديدات الأمنية الخطيرة خاصة على الحدود مع سوريا.

2