المشي السريع يدعم الروابط الاجتماعية في شوارع الأردن

الخميس 2014/04/17
مجموعة “المشي السريع” وصل عدد أعضائها إلى 1000

عمان- المشي السريع صرعة جديدة تلقى إقبالا في الأردن. حيث حفزت مجموعات شبابية من ضمنها مجموعة "المشي السريع" سكان العاصمة الأردنية عمّان على ممارسة هذه الرياضة.

ويقول أعضاء هذه المجموعات التي تكونت حديثا بالعاصمة الأردنية إن الإقبال يتزايد على ممارسة رياضة المشي في المدينة في المساء، حيث يتجمع عشرات الأفراد أكثر من مرة أسبوعيا ليمارسوا رياضة المشي في الشوارع.

وبدأت مجموعة “المشي السريع” بعدد قليل من الأعضاء عام 2005 لكن العدد زاد مع الوقت ليصل في الوقت الراهن إلى زهاء 1000 عضو يشارك مئات منهم في المشي معا كل أسبوع.

ويقول أعضاء المجموعة إنهم يتبادلون التشجيع على ممارسة المشي كما نشأت بينهم روابط اجتماعية طيبة.

ولا يحتاج الانضمام إلى مجموعة “المشي السريع” إلى أي إجراءات. وشجعت المبادرة كثيرين آخرين من سكان عمان على تكوين جماعات مماثلة.

مجموعة أخرى للمشي كونتها ريم ميرزا التي تعمل بأحد مراكز العلاج الطبيعي في عمان وتفسر ذلك بأن المشي السريع ينشط الدورة الدموية ويقلل من احتمالات الإصابة بالجلطة وبضغط الدم.

يشار إلى أن الصعوبة الوحيدة التي قد يواجهها أعضاء مجموعات المشي في عمان هي ازدحام الشوارع بالمارة والمشاة في بعض الأمسيات.

21