المشي والسباحة يساعدان في الوقاية من أمراض الشيخوخة

الخميس 2016/01/21
السباحة تقوّي عضلات الجزء العلوي من الجسم والجذع

كشفت دراسة علمية حديثة أن 15 دقيقة يوميا من المشي السريع وركوب الدراجات أو السباحة يمكن أن تساعد كبار السن على العيش حياة أطول. وبالنسبة إلى الأشخاص فوق سن الـ60 فإن ممارسة الرياضة المعتدلة مرتبطة بانخفاض خطر الوفاة بنسبة 28 في المئة على مدى نحو 10 أعوام، مقارنة بالأشخاص الذين لا يمارسون الرياضة. ووجد الباحثون أن المستويات المنخفضة من ممارسة الرياضة تقلل مخاطر الوفاة بنسبة 22 في المئة لكبار السن.

وأوضح المؤلف الرئيسي د.ديفيد هوبين من مستشفى جامعة سانت إتيان، في فرنسا، عبر المجلة البريطانية للطب الرياضي، أن 150 دقيقة في الأسبوع من ممارسة الرياضة من متوسطة إلى قوية، تقلل من معدل الوفاة المبكرة لكبار السن بنسبة 60 بالمئة. وأضاف الباحثون أن ممارسة الرياضة تقلل من فرص الإصابة بالعديد من الأمراض أبرزها أمراض القلب والأوعية الدموية، وتقلل من فرص الإصابة بالزهايمر، وتخفض من معدل الكوليسترول في الدم.

من ناحية أخرى سبق أن أكد الخبير الرياضي الألماني إنغو فروبوزه أن السباحة تعد من أفضل الرياضات التي يمكن ممارستها للتمتع بالرشاقة وقوة التحمل، إذ أنها تساعد في التخلص من السعرات الحرارية الزائدة وتعمل أيضا على تقوية عضلات الجزء العلوي من الجسم والجذع.

وأضاف فروبوزه، الخبير لدى المركز الصحي التابع للجامعة الرياضية الألمانية بمدينة كولونيا، أنه قد ثبت بالفعل أنه يمكن لجسم الإنسان حرق 350 سعرة حرارية من خلال ممارسة رياضة السباحة لمدة نصف ساعة شريطة أن تتم ممارستها بتقنية عالية.

وأرجع الخبير الرياضي السبب في أن رياضة السباحة تندرج ضمن أكثر الرياضات الصحية بالنسبة إلى الإنسان، إلى المميزات التي تتمتع بها المياه وتأثيرها على جسم الإنسان، منها مثلا القابلية للطفو، مما يجعل السباحة مناسبة بشكل خاص للمصابين بأمراض المفاصل أو الذين يعانون من زيادة في الوزن. وأضاف فروبوزه أن المياه تقوي العضلات وتزيد من قدرة الجسم على المقاومة، إذ أن مقاومتها أعلى من مقاومة الهواء بمعدل 14 مرة. وفي نفس الوقت يزداد معدل حرق الطاقة عند ممارسة السباحة عن نظيره عند ممارسة أي أنشطة رياضية أخرى.

وكي تتم الاستفادة من ممارسة رياضة السباحة كإحدى رياضات قوة التحمل، أوصى فروبوزه بممارستها بمعدل ثلاث مرات أسبوعيا لمدة تتراوح بين 30 و45 دقيقة على الأقل في كل مرة.

كما كشفت دراسة أخرى نرويجية أن كبار السن من الرجال الذين يمارسون الرياضة بانتظام عن طريق القيام بأنشطة خفيفة مثل المشي قد يكونون أقل عرضة للوفاة من أولئك الذين لا يمارسون أي رياضة.

17