المطربون يغزون دراما رمضان بالتمثيل وغناء "التترات"

مشاركة المطربين في دراما رمضان اقتصرت لسنوات طويلة على غناء “تترات” المسلسلات التي حقق من خلالها الكثير من المطربين نجاحا ملفتا ساهم في تعزيز مكانتهم في سوق الغناء، لكن ضمن تقلبات الدراما في السنوات الأخيرة يشهد الموسم الرمضاني المقبل تحول المطربين من غناء “التترات” إلى تصدرها، عبر قيام أكثر من مطرب ومطربة ببطولة عدد من المسلسلات في مفارقة لا تتكرر كثيرا.
الخميس 2016/05/26
لطيفة تعود إلى الدراما بعد غياب دام 15 عاما

القاهرة- يتصدر المطرب المصري محمد منير قائمة المطربين العرب في غزو الدراما الرمضانية المرتقبة، ليس فقط لقيامه ببطولة مسلسل “المغني” ضمن مشاركة أولى له في التلفزيون بعد أن شارك في عدد من أفلام المخرج الراحل يوسف شاهين السينمائية، لكن منير يتميز عن المطربين الآخرين بأنه يقوم ببطولة مسلسل يصور قصة حياته في واقعة من النادر أن يظهر فيها عمل فني يجسد سيرة ذاتية لفنان أو شخصية عامة وهو على قيد الحياة.

ومسلسل “المغني” من ﺇﺧﺮاﺝ شريف صبري وﺗﺄﻟﻴﻒ محمد محمدي وأحمد محيي، وتدور أحداثه حول أهم المواقف التي شهدتها مسيرته الفنية، ويتخلل المسلسل عدد من الأغاني التي كتبت خصيصا للعمل.

ومن الملفت للنظر في المسلسل أن المطربة الثانية التي تشارك في دراما رمضان، هي الفنانة التونسية لطيفة العرفاوي التي ظهرت في السينما من قبل أيضا من خلال أفلام المخرج الراحل يوسف شاهين مثل منير.

وبعد 15 عاما من مشاركتها في عملها الدرامي الوحيد فيلم “سكوت هنصور”، تعود لطيفة إلى الدراما عبر التلفزيون للقيام بأول بطولة لها في مسلسل “كلمة سر”، تأليف أحمد عبدالفتاح وإخراج سعد هنداوي، حيث تشارك في التمثيل والغناء.

وانتهت لطيفة من تصوير مشاهدها في المسلسل الذي يعد أول بطولة درامية لها، وتجسد فيه شخصية مدرسة تتعرض لمشكلة مع زوجها وتدخل في دوامة من المشاكل والصعوبات.

ويشارك المطرب خالد سليم أيضا في مسلسل “مأمون وشركاه” مع الفنان عادل إمام الذي تدور فكرته حول شخصية مأمون، وهو رجل بخيل للغاية، لديه أربعة أبناء يحرمهم من كل شيء. وبعد انفصالهم عنه يكتشفون أنه ملياردير، فينطلقون في رحلة البحث عن مكان أمواله المخفية، وتتصاعد الأحداث في إطار كوميدي اجتماعي ساخر.

والأمر نفسه يتكرر مع المطربة كارمن سليمان نجمة برنامج “أراب آيدول”، التي بدأت مؤخرا تصوير أول مشاهدها في الجزء السادس من مسلسل “ليالي الحلمية” في أول تجربة تمثيلية لها.

ورغم أن سليمان أكدت في تصريحات خاصة لـ”العرب”، أنها لم تكن تفكر في التمثيل وكان تركيزها منصبا بشكل كامل على الغناء، لكنها وافقت على المشاركة في “ليالي الحلمية” لكون المسلسل من علامات الدراما المصرية.

الجزء السادس من المسلسل كتبه أيمن بهجت قمر وعمرو محمود ياسين، وأخرجه مجدي أبوعميرة، ويرصد انعكاس الأحداث والتطورات الاجتماعية التي طرأت على سكان حي الحلمية بالقاهرة عقب ثورة 25 يناير 2011. وتبدأ الأحداث منذ العام 2005 وحتى الآن لترصد التغيرات في الحلمية من خلال شخصيات الأجزاء السابقة للمسلسل وأولادها، وهي الفترة التي شهدت تطورات كبيرة وتغيرات في المجتمع على كل المستويات السلوكية والأخلاقية والأسرية.

و”تتر” مسلسل “ليالي الحلمية” أعاد صوت الفنان محمد الحلو بعد غياب دام لسنوات عن الدراما وتشارك فيه مجموعة كبيرة من النجوم منهم صفية العمري، إلهام شاهين، هشام سليم، فردوس عبدالحميد ومحمد رياض.

واكتفت النجمة اللبنانية إليسا بغناء تتر مسلسل “يا ريت”، تأليف كلوديا مارشليان وإخراج فيليب أسمر. وكان غناء “تتر” مسلسل “الطبال” من نصيب الفنان أحمد سعد.

16