المظاهرات تجتاح العالم تنديدا بالمذبحة

الجمعة 2013/08/23
مجزرة جديدة للأسد وسط صمت دولي

انطلقت أعداد كبيرة من المظاهرات والمسيرات في عدة عواصم عالمية للتعبير عن غضبهم الشديد تجاه المذبحة التي راح ضحيتها أكثر من 1300 سوري، إثر استخدام النظام لأسلحة كيميائية، حسب ما رجحت مصادر معارضة.

ودعت المظاهرات، التي نظمتها الجاليات السورية، في مناطق متفرقة من العالم، الأسرة الدولية إلى التدخل لإنقاذ «أطفال سوريا من أيدي السفاح بشار الأسد».

وسيطرت هتافات معادية للرئيس السوري، وللقوى الغربية التي يرون أنها «لم تقم بواجبها تجاه الشعب السوري، الذي يعاني من كل أشكال الدمار على أيدي نظام مجرم، منذ ما يزيد على عامين».

على الجانب الاّخر، لم تخرج ردود فعل القوى الأوروبية والغربية بصفة عامة عن التنديد والاستنكار، والمطالبة بتسهيل العقبات أمام بعثة التفتيش عن الأسلحة الكيماوية المتواجدة حالا في دمشق، في الوقت الذي صعد فيه نظام الأسد من استهدافه لنفس المناطق التي عانت من القصف الكيماوي، الأربعاء الماضي، في الغوطة الشرقية.

4