المعارضة السودانية منقسمة بشأن الانتخابات الرئاسية

الخميس 2017/12/07
انقسام حيال دعم البشير

الخرطوم - أثارت دعوة مالك عقار رئيس الحركة الشعبية السودانية (قطاع الشمال) المعارضة إلى وضع خطة عمل للمشاركة في الانتخابات الرئاسية المنتظر إجراؤها في العام 2020، جدلا كبيرا في صفوف مناوئي الرئيس عمر البشير.

وفي رد على دعوة عقار أعلن تحالف قوى الإجماع الوطني مقاطعته للعملية الانتخابية، مشددا على أن “التحالف ماض في سبيل الانتفاضة والثورة الشعبية وبالطرق السلمية التي يعرفها السودانيون ويطورونها يوميا”.

وأكد في بيان أنه “ضد أي اتجاه لأي تسوية سياسية تبقي على النظام وسياسته ومرتكزاته السياسية والاقتصادية”، وأنه “سيعمل بلا كلل أو ملل على بناء أوسع جبهة شعبية لإسقاط النظام وإدارة الفترة الانتقالية”.

وكان الحزب الشيوعي السوداني قد أعلن في وقت سابق رفضه لدعوة مالك عقار التي فاجأت الكثيرين، وعدت بمثابة انقلاب في سياسة الحركة المسلحة التي كانت لوقت قريب ترفض المشاركة في أي انتخابات تحت مظلة النظام الحالي، وتطالب بإسقاطه.

ورحب حزب المؤتمر الوطني الحاكم الأحد الماضي بموقف رئيس الحركة الشعبية واعتبره “تحولا حقيقيا” في مواقف المعارضة المسلحة.

وتقاتل الحركة الشعبية قطاع الشمال المتمردة قوات الحكومة السودانية منذ يونيو 2011، في ولايتي جنوب كردفان والنيل الأزرق في جنوب البلاد.

2