المعارضة تتهم يانوكوفيتش بالفساد

الثلاثاء 2014/01/14
كليتشكو يتقرح تجميد حسابات يانوكوفيتش المالية

برلين- طالب زعيم المعارضة الأوكراني، فيتالي كليتشكو، الاتحاد الأوروبي بفرض عقوبات مشددة ضد الرئيس الأوكراني فيكتور يانوكوفيتش في أعقاب أعمال العنف الجديدة الموجهة ضد المعارضة في كييف.

ونقلت صحيفة “بيلد” الألمانية، أمس الاثنين، عن كليتشكو قوله “يتعين على الاتحاد الأوروبي والمجتمع الدولي فرض عقوبات ضد حكومة يانوكوفيتش عقب هذه الحوادث، حيث لم يعد كافيا أن يتم عن بعد إدانة العنف وغياب دولة القانون، إننا بحاجة فورية إلى إجراءات دولية ضد يانوكوفيتش وحكومته الفاسدة المجرمة”.

واقترح كليتشكو البدء فورا بتجميد حسابات البنوك الدولية ليانوكوفيتش، مضيفا أنه إذا كان الأمر يتطلب دليلا لإثبات أن أوكرانيا أصبحت دولة بوليسية فإن هذا الدليل قد أُثبت بالفعل، وقال “أنا لم أر في حياتي كلها دما بهذه الكمية مثلما رأيت خلال هجمات الشرطة على المعارضة مساء أمس الأحد”.

تجدر الإشارة إلى أن المعارض الأوكراني ووزير الداخلية الأسبق، يوري لوزينكو، أصيب في رأسه، أول أمس، خلال اشتباكات بين متظاهرين والشرطة ونقل على إثرها إلى المستشفى.

5