المغرب للناشئين يترشح عن جدارة إلى الدور الثاني من كأس العالم

السبت 2013/10/26
أشبال المغرب يحملون آمال العرب

أبوظبي- تأهل المنتخب المغربي للمرة الأولى في تاريخه إلى الدور الثاني بفوزه الكبير على بنما 4-2 على ملعب نادي الشارقة ضمن الجولة الثالثة الأخيرة من منافسات المجموعة الثالثة من بطولة كأس العالم للناشئين (تحت 17 سنة) لكرة القدم التي تستضيفها الإمارات حتى 8 تشرين الثاني/ نوفمبر المقبل.

وكانت بنما البادئة بالتسجيل وتحديدا في الدقيقة 20 عبر فيرنر والد، بيد أن المغرب الذي يشارك للمرة الأولى أيضا في البطولة، رد بثنائية ليونس بنو مرزوق في الدقيقتين 31 من مجهود فردي رائع انهاه بتسديدة قوية زاحفة و40 من تسديدة قوية من داخل المنطقة وأنهى الشوط الأول متقدما 2-1.

وتابع المغرب أفضليته في الشوط الثاني وعزز تقدمه بالهدف الثالث بعد 4 دقائق من انطلاقته بواسطة حمزة الساخي بتسديدة رائعة ساقطة من داخل المنطقة (49)، ثم أضاف كريم اشهبار الرابع برأسية من مسافة قريبة إثر كرة مرتدة من العارضة.

وقلصت بنما الفارق بعد ثلاث دقائق بواسطة ايرفين زوريا من مسافة قريبة. وهو الفوز الثاني للمغرب بعد الأول على كرواتيا 3-1 وتعادل سلبي مع أوزبكستان.

وعزز المغرب موقعه في الصدارة برصيد 7 نقاط بفارق الأهداف أمام أوزبكستان التي ضمنت بدورها تأهلها بفوزها على كرواتيا بهدفين مقابل هدف. ويلعب المنتخب المغربي في الدور المقبل مع أحد المنتخبات صاحبة المركز الثالث في المجموعات1 و2 و3.

وقال عبدالإله الإدريسي مدرب المنتخب المغربي للناشئين إن فريقه تعامل مع مباراة بنما بواقعية، كما هو الحال في مباراتيه السابقتين أمام أوزبكستان وكرواتيا، وأشار إلى أن المباراة كانت صعبة مثل باقي المباريات التي خاضها المغرب في هذه المسابقة.

وأضاف أن منتخب المغرب لم يخسر في مشواره بالدور الأول وهذا له تأثير معنوي كبير على اللاعبين، وبيّن أنه كان يبحث عن صدارة المجموعة. وتحقق له ما أراد بفضل عزيمة وجهود لاعبيه الذين احترموا منافسيهم وقدموا كل ما لديهم من جهد، والآن تفكيره سيتجه لعبور دور الـ16.

وتابع "طموحاتنا كبيرة ولكننا لا يمكن أن نحددها إلا بعد أن نتخطى كل دور، والأهم عندي أن نتحدى الظروف ويكون الفوز هو شعارنا في كل المباريات، وطموحنا لا يتوقف".

22