المغرب يبدأ مشاريع جديدة بإقليم الحسيمة

الثلاثاء 2017/05/23
مطالب مشروعة

الرباط - زار وفد وزاري مغربي مكون من 7 وزراء، الاثنين، مدينة الحسيمة (شمال)، على خلفية الاحتجاجات التي تشهدها المنطقة منذ نحو 6 أشهر.

ويتكون الوفد الوزاري من وزير الداخلية عبدالوافي لفتيت ووزير الزراعة عزيز أخنوش ووزير التربية الوطنية محمد حصاد ووزير الاتصال والثقافة محمد الأعرج ووزير التجهيز والنقل عبدالقادر عمارة والوزيرة المنتدبة المكلفة بالماء شرفات أفيلال ووزير الصحة الحسين الوردي.

وقال مسؤول بوزارة الاتصال، فضل عدم الكشف عن اسمه لوسائل الإعلام، إن الوفد الوزاري سيعلن عن بدء عدد من المشاريع لصالح المنطقة. وأضاف أن الوفد سيلتقي بالبعض من مكونات المجتمع المدني من أجل التواصل والتشاور بشأن عدد من مطالب الحراك الاجتماعي.

وأعلنت وزارة الداخلية المغربية، السبت الماضي، تخصيص أكثر من 200 فرصة عمل بالوظيفة العمومية لإقليم (محافظة) الحسيمة.

ونشرت بوابة التشغيل العمومية، المخصصة لإعلانات مسابقات التوظيف في مختلف الوزارات والمؤسسات العمومية بالبلاد، إعلانا لوزارة الداخلية حول تنظيم مسابقات لتوظيف 219 شخصا ستجرى في 12 يونيو القادم.

وخصصت أغلب عروض فرص العمل المعلن عنها لفائدة المصالح التابعة لبلديات المحافظة. وتوزعت الوظائف التي أعلنت عنها وزارة الداخلية المغربية على اختصاصات ومجالات مختلفة.

وأكد مجلس الحكومة المغربية برئاسة سعدالدين العثماني رئيس الحكومة، الخميس الماضي، أن حرص المملكة على حفظ أمن واستقرار منطقة الحسيمة يوازيه وعي كامل بمسؤوليتها في توفير شروط العيش الكريم للمواطنين والوفاء بجميع التزامات التنمية التي أخذتها على عاتقها لصالح السكان، من خلال الرفع من وتيرة إنجاز المشاريع التنموية المدرجة ضمن مخطط “الحسيمة منارة المتوسط” تنفيذا لتعليمات العاهل المغربي الملك محمد السادس.

وقال مصطفى الخلفي، المتحدث باسم الحكومة، إن المجلس أكد على تفهم الحكومة للمطالب المشروعة لعموم السكان.

4