المغرب يدعو إلى عدم تسييس مجلس حقوق الإنسان

الاثنين 2014/03/31
المغرب: عدم تسييس المجلس هو شرط لا حياد عنه

جنيف - دعا المغرب، أمس الأوّل، إلى عدم تسييس مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة، مؤكدا أن النهج التوافقي يبقى ضروريا لخدمة قضية حقوق الإنسان النبيلة.

وقال السفير الممثل الدائم للمغرب في جنيف، عمر هلال، في ختام الدورة الـ 25 لمجلس حقوق الإنسان، إنّ «أملنا كبير في أن يستمر المجلس في نهجه ويوفر الوسائل التي تبقيه وفيا لمبادئه، وكذلك لمهمته في الدفاع عن حقوق الإنسان وضرورة مقاومة أيّ تسييس».

وأضاف أن عدم تسييس المجلس هو “شرط لا حياد عنه لتحقيق النجاح الجماعي في مهمتنا النبيلة لحماية حقوق الإنسان”.

وأشار هلال إلى أن المناقشات داخل المجلس أصبحت تتسم بالاستقطاب، خلافا لروح الإعلان العالمي لحقوق الإنسان والمواثيق الدولية. مؤكّدا على ضرورة احترام القوانين لضمان مصداقية المجلس.

وقال هلال إنه سجل، خلال هذه الدورة، العديد من محاولات التحايل على هذه المبادئ الأساسية.

2