الملتقى المصري الألماني لفنون النحت في الأقصر

الاثنين 2018/01/22
تاريخ مصر برؤى وتقنيات معاصرة

الأقصر (مصر) – تنطلق بمدينة الأقصر التاريخية، بصعيد مصر، الاثنين، فعاليات الملتقى الشتوي الأول لفنون النحت والحرف التراثية.

ويستمر الملتقى، الذي تنظمه مؤسسة روبرت بوش ستيفنج الألمانية للثقافة والفنون ومعهد جوته الألماني بالقاهرة بالتعاون مع مؤسسة الفن من الناس وللناس بمدينة الأقصر، حتى الثامن من شهر فبراير المقبل.

وقال الفنان إياد عرابي، مدير عام الملتقى، إن الملتقى عبارة عن مدرسة ستقام في شتاء كل عام، في البر الغربي لمدينة الأقصر، لجمع الفنانين الشعبيين التلقائيين، والفنانين من ذوى الخلفيات الأكاديمية.

وسيساهم ذلك وفق عرابي في فتح مجال لتبادل الرؤى والأفكار في ما بينهم، من أجل تقديم تلك الحرف والفنون التراثية، برؤية جديدة ومغايرة.

وأشار عرابي إلى أن الملتقى سينطلق بمشاركة ثمانية فنانين تلقائيين (شعبيين) وثمانية فنانين من الأكاديميين بالجامعات المصرية، وبحضور ياسمين أوفروا، ممثلة معهد جوته ومؤسسة روبرت بوش الألمانية للثقافة والفنون.

وحسب عرابي، يتضمن الملتقى إقامة ورشة عمل تدور حول سُبل ابتكار طرق جديدة للتصميم في مجال الفنون البصرية، من نحت ورسم وغزل ونسيج، وتقديم نماذج من الحرف اليدوية المنتشرة بصعيد مصر، برؤى وتقنيات معاصرة.

وتقوم فنانة الغزل والنسيج الألمانية لابيزنج لويز فونيبيرجر في عمل مشترك مع نساء في منطقة البر الغربي لمدينة الأقصر بتقديم نماذج معاصرة من أعمال الغزل والنسيج التراثية المصرية.

ويختتم الملتقى بإقامة معرض لما أبدعه المشاركون الـ16 من أعمال فنية وتراثية ضمن فعاليات الملتقى. وتكرم إدارة الملتقى الفنان التلقائي المصري حسن الشرق.

14