الملك عبدالله الثاني يوبخ أصحاب الأجندات في تغريدة

مغردون يتفاعلون مع تغريدة العاهل الأردني ويؤكدون أنه يدعم الرواية الحكومية التي تحدّث عن كون الأزمة لها علاقة مباشرة بجماعة الإخوان المسلمين.
الثلاثاء 2019/10/08
الملك عبدالله الثاني يخرج عن صمته

عمان - خرج العاهل الأردني الملك عبدالله الثاني عن صمته المتواصل منذ أربعة أسابيع، وقرر التعليق على إضراب المعلمين بعد التوقيع الرسمي على اتفاق تاريخي بين نقابة المعلمين والحكومة.

وقال الملك عبدالله الثاني في تغريدة:

وأعلنت الحكومة ونقابة المعلمين بالأردن، في الساعات الأولى من صباح الأحد، إنهاء أطول إضراب في تاريخ البلاد واستئناف الدراسة اليوم، بعدما قدم رئيس الوزراء عمر الرزاز اعتذارا للمعلمين عن “انتهاكات” تعرضوا لها في احتجاجات سبتمبر الماضي، والتوصل إلى اتفاق بين الجانبين بشأن نسب الزيادة في الراتب (العلاوة).

وحاول مستخدمو تويتر الأردنيون قراءة ما بين السطور في تغريدة الملك عبدالله، خاصة أن الملك استخدم عباراتيْ، “أجندات بعيدة” و”لا يجب أن تتكرر”.

وقال مغردون إن الملك حين تحدث عن الأجندات فهو يدعم الرواية الحكومية التي تحدّث عن كون الأزمة لها علاقة مباشرة بجماعة الإخوان المسلمين.

واعتبر مغرد:

dryouceff@

#إضراب_المعلمين_كفى… أصبح واضحا لدى الجميع بأن هذا الإضراب ليس لأجل علاوة 50 بالمئة، ولكن الهدف الخفي من ذلك هو استعادة قوة الإخوان في الأردن عن طريق الإضرار بمصلحة مليون ونصف طالب وأصحاب المصالح التجارية والنقل والمواصلات وغيرها الكثير.

وأضاف:

dryouceff@

نظرا إلى حساسية القطاع الذي يضرب وريدا رئيسيا في مؤسسات الدولة الأردنية، وقطاع هو الأهم على الإطلاق، قطاع التعليم. فما المطلوب؟ لمن لا يعلم، فالإخوان المسلمون يفاوضون حاليا لعدة مكاسب، فهي فرصة لاستعراض قدراتهم في شق الصف الوطني.

وكانت تسجيلات صوتية مسربة صدرت عن عضو الإخوان المسلمين، الذي يقود حراك المعلمين نائب نقيبهم ناصر النواصرة، أثارت جدلا واسعا على مواقع التواصل الاجتماعي في الأردن. وتبين أن النواصرة يتلقى التعليمات بشأن الإضراب من الخارج.

وهنأ الناطق الإعلامي باسم جماعة الإخوان المسلمين معاذ الخوالدة “الشعب الأردني والوطن بانتصار الدولة الأردنية بإنجازها الحضاري، المتمثل بإنهاء إضراب المعلمين، بعد الاتفاق الذي تم بين نقابة المعلمين والحكومة”.

وقال الخوالدة، في منشور على فيسبوك، إن “كرامة المعلم من كرامة الوطن، ورفعة المعلم من رفعة الوطن، وبهذا الحدث الوطني الكبير يتأكد للجميع بأن الحل الوحيد لمواجهة الأزمات والخروج منها، مهما عظمت، هو عبر اللجوء إلى طاولة الحوار الوطني، بما يحقق مصالح الوطن العليا، ويوحد الشعب الأردني ويجعل من الوطن أقوى وأصلب في مواجهة التحديات”.

وأكد الناطق الإعلامي ضرورة أن تبني الحكومة على ما تم بالمزيد من الاقتراب إلى المواطن الأردني وآماله وطموحاته، ومعالجة همومه، وأن تتبنى نهج الحوار في معالجة التحديات والأزمات.

وتعليقا على تغريدة الملك، كتب مغرد بدا أنه طالب:

وقال آخر مخاطبا الملك:

abdullah_nsh94@

جلالتك كنت أتمنى لو شفنا موقفك من الإضراب ببدايته، وتدخلك لحل الإضراب وإعطاء المعلمين حقوقهم من البداية.

وكتب مغرد:

19