المنافسة تحتدم بين ترامب وكلينتون أبرز مرشحين للرئاسة الاميركية

الأربعاء 2016/04/27
ترامب: أعتقد أن كلينتون مرشح به عيوب وسيكون من السهل هزيمتها

واشنطن- حقق المرشح الجمهوري دونالد ترامب فوزا كاسحا في الانتخابات التمهيدية للرئاسة الأميركية بخمس ولايات بشمال شرقي الولايات المتحدة ، في حين فازت المرشحة الديمقراطية هيلاري كلينتون في الانتخابات بأربع ولايات ، ليرسخ بذلك المرشحان موقعهما من ولاية لأخرى كأبرز مرشحين لخوض الانتخابات الرئاسية الأميركية.

وقد فاز ترامب بفارق كبير في الخمس ولايات :ماريلاند وبنسلفانيا وديلاوير وكونيتيكت ورود آيلاند،حيث حصل ترامب على أكثر من 60 %من الأصوات في ولايتين ، ونحو أكثر من 50% في بقية الولايات .

وقال ترامب بعد فوزه في موطنه نيويورك الأسبوع الماضي إنه يعتبر نفسه " المرشح الافتراضي "للحزب الجمهوري على الرغم من أنه لم يحصل بعد على عدد المندوبين اللازم للحصول على ترشيح الحزب للانتخابات الرئاسية .

وأضاف ترامب لانصاره في نيويورك "هذا فوز كبير ،أكبر مما توقعنا في جميع الولايات الخمس ".

وقد حققت كلينتون فوزا في أربع ولايات ، ولكنها خسرت أمام منافسها بيرني ساندرز في ولاية رود آيلاند.

وقالت كلينتون خلال مسيرة في المدينة التي تستضيف المؤتمر الديمقراطي الوطني شهر يوليو المقبل " بمساعدتكم ، سوف نعود لفيلادلفيا من أجل المؤتمر الديمقراطي الوطني بأعلى أصوات وأعلى عدد مندوبين ".

وقد فازت كلينتون بنسبة 7ر59 % في ديلاوير و4ر63% في ماريلاند و6ر56 % في بنسلفانيا و51 % في كونيتيكت ، في حين فاز ساندرز بنسبة 7ر57 % في رود آيلاند ، بحسب ما قاله مسؤولو الانتخابات .

وحاز ترامب على نسبة 6ر63 % في رود آيلاند و 8ر60 % في ديلاوير و 55 % في ماريلاند و 58 % في كونيتيكت و2ر57 % في بنسلفانيا .

وسارع ترامب وكلينتون إلى تبادل إنتقادات لاذعة وتوعد كل بهزيمة الاخر إذا فازا بالترشيح وتواجها في انتخابات الرئاسة التي ستجرى في الثامن من نوفمبر لانتخاب خلف للرئيس الديمقراطي باراك أوباما.

وأبلغ ترامب مؤتمرا صحفيا في ترامب تاور بنيويورك "أعتقد أنها مرشح به عيوب وسيكون من السهل هزيمتها."

وإنتقد ترامب -الذي سيلقي كلمة عن السياسة الخارجية في واشنطن اليوم الاربعاء- سجل كلينتون أثناء عملها كوزيرة للخارجية وتصويتها لدعم حرب العراق عندما كانت عضوة بمجلس الشيوخ عن ولاية نيويورك.

وقال ترامب ان المزية الوحيدة لكلينتون هى أنها إمرأة تسعى لأن تصبح أول رئيسة للولايات المتحدة.

واضاف قائلا "بصراحة لو كانت هيلاري كلينتون رجلا فإنني لا أعتقد أنها كانت ستحصل على 5 بالمئة من الاصوات."

وهاجمت كلينتون -في كلمة ألقتها في فيلادلفيا- ترامب لإتهامه لها بمحاولة "اللعب بورقة المرأة".

وحث ترامب منافسيه كروز وكاسيك على الانسحاب من السباق حتى يمكن للحزب الجمهوري أن يتحد خلفه. وحث أيضا الناخبين المؤيدين لساندرز على دعمه.

وقال "أنا أعتبر نفسي المرشح الافتراضي". وأضاف قائلا في وقت لاحق "فيما يتعلق بي فان هذا الشيء أصبح منتهيا."

1