المنامة تحبط محاولة اختراق من حزب الله

السبت 2013/09/14
إيران وحزب الله يغذيان الطائفية في البحرين

المنامة - قالت وزارة الدولة لشؤون الإعلام في البحرين إنها قامت بالكشف عن مجموعة من طرود لكتب من دور النشر المشاركة في معرض الأيام الثقافية للكتاب وقررت منعها.

وقالت الوزارة إنه "تم العثور على مجموعة كبيرة من الكتب التابعة لدور نشر تنتمي لما يسمى بحزب الله، مما تبث الطائفية والكراهية والراديكالية العقائدية المتطرفة، والتي تمثل تهديدا مباشرا لأمن واستقرار مملكة البحرين".

وأفادت «أن محاولة إدخال هذه الكتب تُعد تحديا سافرا ومشينا ضد إرادة وسيادة مملكة البحرين لما تحمله بين طياتها من سموم طائفية وفكرية تستهدف وحدة المجتمع البحريني".

وقررت الوزارة توجيه الإدارة المعنية في هيئة شؤون الإعلام «لاتخاذ ما يلزم من إجراءات قانونية لمنع دخول طرود الكتب ودور النشر المسؤولة عنها، انطلاقا من دور الوزارة ومسؤوليتها الوطنية في حماية المجتمع البحريني من كل من يحاول المساس بسيادته وأمنه واستقراره».

وصعّدت البحرين من مواجهتها لدعاية إيرانية متواصلة عبر أطراف عربية في مقدمتها حزب الله الشيعي اللبناني.

وتقول البحرين إن إيران ضالعة، عمليا وإعلاميا، في التحريض على الفتنة وتعمل على تحويل وجهة المعارضة البحرينية بعيدا عن المطالب الوطنية المشروعة نحو زعزعة الاستقرار بدواع طائفية.

وقالت وزارة الدولة لشؤون الإعلام، إنها «تشدد على أن حرية الرأي والتعبير ستظل مكفولة أمام الجميع مادامت لا تمس سيادة وأمن الآخرين»، مؤكدة أن إدارة وسائل الإعلام بهيئة شؤون الإعلام أجازت دخول آلاف الكتب والعناوين والمصنفات بمختلف مجالاتها الادبية والثقافية والفكرية والعلمية، كما قدمت العديد من التسهيلات لدور النشر لضمان نجاح مهمتها ونشاطها الثقافي في البحرين.

وناشدت وزارة الدولة لشؤون الإعلام جميع الأطراف الوطنية الأخرى أن تقوم بدورها في أخذ الاحتياطات اللازمة «لمواجهة الفكر الراديكالي المتطرف الذي يستهدف أمن واستقرار الوطن والمجتمع عبر مختلف وسائل النشر والمطبوعات».

3