المهاجم كوستا "البرازيلي الأصل" يلتزم باللعب مع "الماتادور" الأسباني

الخميس 2013/10/31
دييغو كوستا يحسم الصراع بين البرازيل وأسبانيا

مدريد ـ أعرب مهاجم أتلتيكو مدريد الأسباني دييغو كوستا عن نيته اللعب مع منتخب أسبانيا بدلا من البرازيل، حسب ما ذكر الاتحاد الأسباني للعبة. ووقع كوستا البرازيلي الموْلد على خطاب، يؤكد نيّته اللعب مع أسبانيا التي يحمل جنسيتها.

وجاء في بيان للاتحاد أن اللاعب عبّر عن "الرغبة في اللعب تحت إشراف فيسنتي دل بوسكي مدرب منتخب أسبانيا"، في رسالة موقعة وجهها إلى أمين عام الاتحاد الأسباني خوليو سيزار أفيادا.

وأضاف البيان:"سيلعب دييغو كوستا في المباريات المقبلة في نوفمبر إذا استدعاه المدرب الوطني". وتواجه أسبانيا مضيفتها جنوب أفريقيا في جوهانسبورغ يوم 19 من الشهر المقبل. وكان مدرب منتخب البرازيل لويز فيليبي سكولاري استدعى كوستا إلى التشكيلة التي ستخوض مباراتين وديتين الشهر المقبل، قبل أن يستبعده لاحقا لرفضه حمل ألوان بلده الأصلي.

وسبق لكوستا (25 عاما) الذي أمضى المواسم الخمسة الأخيرة في الدوري الأسباني، أن دافع عن ألوان المنتخب البرازيلي في مباراتين وديتين ضد إيطاليا وروسيا في مارس الماضي لكن الاتحاد الدولي لكرة القدم منح أسبانيا الإذن بضمه إلى أبطال العالم وأوروبا بعد حصوله على الجنسية. وكان مدرب أسبانيا دل بوسكي يعتزم استدعائه إلى المباراتين الأخيرتين في تصفيات كأس العالم 2014 لكنه عدل عن رأيه لأن ملف تحويل أهليته الدولية من البرازيل إلى أسبانيا لا يزال معلقا. ونال كوستا الجنسية الأسبانية بعد أن أدى يمين الولاء في الخامس من يوليو الماضي.

واستهل كوستا موسمه بشكل رائع، إذ سجل 10 أهداف في 9 مباريات لأتلتيكو مدريد في الدوري الأسباني بينها هدف الفوز على الغريم ريال مدريد، إضافة إلى هدفين في دوري أبطال أوروبا. ويحمل كوستا الجنسيتين البرازيلية والأسبانية وتألق في مبارياته مع أتليتيكو هذا الموسم ويتصدر قائمة هدافي الدوري الأسباني برصيد 11 هدفا في عشر مباريات. وكان لويس فيليبي سكولاري مدرب البرازيل أعلن الأسبوع الماضي أنه سيستدعي كوستا للمشاركة في مباراتين أمام هندوراس وتشيلي الشهر المقبل.

وأثار التزام كوستا باللعب مع أسبانيا غضب سكولاري الذي أعلن في بيان سحب دعوته للاعب للمشاركة في المباراتين الوديتين. وقال سكولاري "اللاعب الذي يرفض ارتداء قميص المنتخب البرازيلي الوطني والمشاركة في كأس العالم في بلاده، يجب عدم توجيه الدعوة إليه". وأضاف "إنه يدير ظهره لحلم الملايين.. حلم تمثيل المنتخب الفائز بكأس العالم خمس مرات في النهائيات التي ستقام في البرازيل". ورفض جوزيه ماريا مارين رئيس الاتحاد البرازيلي قبول قرار كوستا وقال إنه "سيستخدم كل الوسائل القانونية الممكنة" لضمان ألا يمثل اللاعب أسبانيا. وقال مارين "ستقاتل البرازيل حتى النهاية.. الأمر لم ينته بعد".

لكن كارلوس البرتو باريرا مساعد سكولاري بدا مقتنعا بخسارة جهود كوستا وقال إن مسؤولي الفريق لن يوجهوا الدعوة إلى كوستا للانضمام إلى المنتخب مرة أخرى. وقال باريرا "بذلنا كل ما في وسعنا من جهد.. لكني لن أستدعيه مجددا. المسألة انتهت الآن بالنسبة لي". وقد يحصل كوستا على أول فرصة للعب مع أسبانيا بطلة العالم وأوروبا في 19 نوفمبر عندما يلتقي الفريق مع جنوب أفريقيا في مباراة ودية في جوهانسبرغ.

وسبق للمهاجم اللعب في البرتغال وانتقل إلى أتليتيكو من براغا في 2007 قبل أن يلعب لسيلتا فيغو وريال بلد الوليد ثم رايو فايكانو، الذي سجل له عشرة أهداف في 16 مباراة في الدوري الأسباني في موسم 2011-2012. ولعب كوستا دورا مهمّا في فوز أتليتيكو بكأس ملك أسبانيا الموسم الماضي، وسجل هدفه الثامن في ثماني مباريات في اللقاء الذي انتهى بالفوز 2-1 على ريال مدريد في الدور النهائي. وسيواجه المهاجم منافسة شديدة من لاعبين مثل ألفارو نيغريدو وفرناندو توريس وديفيد فيا وروبرتو سولدادو وفرناندو يورينتي على مكان في تشكيلة أسبانيا في نهائيات كأس العالم التي ستقام في البرازيل العام المقبل.

23