المهندس بيرلو على رادار كبار إنكلترا

السبت 2015/05/09
المخضرم بيرلو يريد توديع السيدة العجوز من الباب الكبير

روما - كثر الحديث في إيطاليا حول رغبة ناديي تشيلسي وليفربول الإنكليزيين في ضم المخضرم أندريا بيرلو نجم خط وسط يوفنتوس الإيطالي. وبات الفريقان مهمتين باللاعب الذي ألمح إلى إمكانية رحيله عن يوفنتوس هذا الصيف رغم أن عقده من المفترض أن يستمر لمدة عام.

وقال بيرلو قبل أيام “إنهاء مشواري مع يوفنتوس بإحراز لقب دوري أبطال أوروبا سيكون بمثابة حلم تحول إلى حقيقة”. وأضاف “لكنني لن أتوقف عن اللعب، سأمضي قدما قدر الإمكان حيث أنني ما زلت أشعر بالشغف لمواصلة التدريبات كل يوم”.

ويرغب برندان رودجرز المدير الفني لليفربول في ضم بيرلو ليحل مكان القائد ستيفن جيرارد الذي أوشك على الرحيل عن الفريق، حسب ما ذكرته الصحف البريطانية.

ويهدف اللاعب الإيطالي لختم مشواره مع السيدة العجوز بالفوز بدوري الأبطال لكنه يحتاج أولا لتخطي عقبة ريال مدريد في نصف النهائي بعدما فاز عليه ذهابا 2-1 في تورينو.

وأثنى أندريا بيرلو نجم نادي يوفنتوس الإيطالي بمدربه السابق كارلو أنشيلوتي مدرب ريال مدريد الحالي مشيرا إلى تغير حياته الكروية بالكامل بسببه، وأكد أنه لن يعتزل الكرة قريبا.

وشدد على قوة فريقه في الموسم الحالي وقدرته على الفوز بلقب دوري الأبطال. ويواجه بيرلو مع فريقه يوفنتوس تحديا صعبا في إياب نصف نهائي دوري الأبطال.

وقال اللاعب الدولي الإيطالي “الأمر أشبه بإعادة اكتشاف والدك من جديد. أنشيلوتي غير حياتي، وضعني أمام الخط الدفاعي. نتشارك ذكريات لا تنسى. نملك تاريخا رائعا معا”.

وأضاف “الخبرة التي اكتسبها يوفنتوس في السنوات الماضية ساعدته كثيرا بشكل عام. المواسم الثلاثة السابقة مع أنتونيو كونتي، كنا نفتقد شيئا ما، ربما لم نكن مستعدين. لكن في العام الحالي، ثقتنا في الفوز على أي منافس تصاعدت مع اقتراب الموسم من نهايته”.

بيرلو حقق لقب دوري الأبطال مرتين من قبل مع ميلان تحت قيادة أنشيلوتي عامي 2003 و2007

وأردف “لن أتوقف عن اللعب نهائيا، سأواصل مشواري طالما لدي القدرة والرغبة على التدرب يوميا. يوفنتوس سيكون الأخير لي في إيطاليا مهما حدث”.

وأتم “الدوري الأميركي أحد الخيارات المتاحة، لا يوجد شيء مؤكد حتى الآن. عقلي مشغول مع اليوفي، لنضع أيدينا على هذه الكأس أولا ثم نرى ماذا سيحدث”.

وحقق بيرلو لقب دوري الأبطال مرتين من قبل مع ميلان تحت قيادة أنشيلوتي عامي 2003 و2007. من ناحية أخرى قال ماركو فيراتي لاعب خط وسط باريس سان جيرمان والمنتخب الإيطالي أنه سيكون فخورا بأن يكون بديلا لأندريا بيرلو في تشكيلة الآزوري.

ويحظى فيراتي منذ أن كان لاعبا مع بيسكارا بلقب “بيرلو الجديد” كما دعا مدربه في الآزوري أنطونيو كونتي للاعتماد عليه في مكان بيرلو الشهر الماضي عندما كان الأخير مصابا.

وأكد صاحب الـ22 عاما “إنه لفخر كبير أن أكون في مكان بيرلو، أندريا يمتلك مسيرة كبيرة وما زال بإمكانه حسم أي مباراة، كان لي الشرف بأن أكون إلى جانبه وأن أتعلم منه، أنا أحب لاعبين مثله ومثل إنييستا”. وأضاف “أنا ألعب بالطريقة التي أحبها، أنا أحب اللعب في خط الوسط، أحب أن ألعب وأن أفوز”.

وحول مغامرته في فرنسا “أنا أشعر بالسعادة منذ اليوم الأول لي هنا، أريد أن أشكر باريس سان جيرمان لأنه قدم لي الكثير في السنوات الماضية وأتمنى أن تستمر مغامرتي هنا لسنوات أطول، عندما يحصل اللاعب الشاب على الثقة والإيمان بقدراته فهو في البيئة المناسبة ليواصل نموه، لن أنسى ذلك أبدا”.

وأضاف “الثقة عامل مهم جدا، عندما تكون ناجحا فإن الكثير من الناس يكونون إلى جانبك لمساعدتك لكن في الأوقات الصعبة فأنت تحتاج مساعدة النادي، أنا سعيد جدا هنا، خارج الملعب أقضي الكثير من الوقت مع زملائي كذلك نحن نتحدث كثيرا مع الجهاز الفني وهم يساعدوننا كثيرا”.

23