المواد الحافظة خطر يهدد صحة الطفل

الاثنين 2014/01/13
المواد الحافظة قد تصيب الطفل بمرض السرطان

القاهرة - مكتسبات الطعم واللون والرائحة من أهم العناصر التي تعتمد عليها الشركات كمواد حافظة تضاف للمنتجات والأطعمة الخاصة بالأطفال لزيادة معدلات الاستهلاك خاصة الأطعمة والمشروبات.

وقد أثبتت أبحاث خبراء التغذية خطورة هذه المواد على صحة الأطفال في الإصابة بأمراض الحساسية سواء الجلدية أو التنفسية مع إمكانية إصابتهم بالتهابات حادة ومزمنة في المعدة والإصابة بسرطان المـخ والقولـون والأمعـاء على الـمدى الطويل. ويمكن أن تؤثر هـذه المـواد على نفسية الطفـل من خـلل الإصابـة بنوبـات غضـب وتقلبـات مزاجية سريعة مـع الشعـور بالاكتئـاب والقلق والإصابة بالحركة المفرطة على المدى القصيـر.

ويقول د. هاني كمال أخصائي السمنة والتغذية: إن لتناول المواد الغذائية التي تحتوي على مواد حافظة للأطفال له تأثيرات مباشرة وسريعة على سلوكهم وصحتهم التي قد تصل إلى حد الإصابة بأمراض السرطان وزيادة معدلات السكر والدهون نتيجة المواد المضافة ومكونات الملح التي تضاف إلى الأطعمة مثل البطاطس والمقرمشات والعصائر الصناعية والمشروبات الغازية وغيرها من الأغذية. والإفراط في تنـاول هذه المواد مع تجنب الأغذية الطبيعية الصحيــة، قد يؤدي إلى تراكم المواد الكيميائية المستخدمة في المضافات الغذائية داخل أجسام الأطفال مما يعرضهم إلى الإصابة بالأمراض الخطـيرة. بالإضافة إلى إمكانية تحول بعض هذه المركبات مع زيادة تراكمها بالجسم إلى مواد مسرطنة؛ خاصة أن في بعض الأطعمة والمعلبات الغذائية التي يدخل بها ألوان وأصباغ صناعية لإضفاء نكهات ومذاقات مميزة عليها، تعمل على جذب الأطفال بشكل كبير فيقبلون عليها دون وعي بحجم الأضرار والمخاطر الصحية المترتبة عنها.

ويقول د.سامي عبد الهادي خبير التغذية: أن للمواد الحافظة تأثيرات خطيرة على الأطفال بصورة أكبر نظرًا لضعف جهاز المناعة لديهم، خاصة مع كثرة تناول المواد الغذائية التي تحتوي على مواد حافظة ولتأثيرها السيئ والمباشر على إصابتهم بأمراض مزمنة وخطيرة تصل إلى حد الإصابة بالسرطان نتيجة لتناول أغذية تضم بعض المواد الحافظة التي تزيد من مخاطر الإصابة بالسرطان مثل بيتولاتيد هيدروكسي أزول، وبيتولاتيد هيدرو زيتلوين، والبوربايل غالايت، والصوديوم نيتريت، التي توجد بكثرة في الحبوب والبطاطس المقلية، والعلكة وزيت الطبخ. هذا بالإضافة إلى مخاطر تناول الأغذية التي تحتوي على مواد حافظة تؤدي إلى الإصابة بالحساسية وتحديدا الأغذية التي تحتوي على البوتاسيوم بيسات أو البوتاسيوم بيتا باسلفات، أو سلفات الصوديوم.

17