الموريتانيون يعانون من سوء التغذية

الأربعاء 2014/03/05
شبح الجوع يهدد الموريتانيين

نواكشوط - أعلن برنامج الأغذية العالمي التابع للأمم المتحدة أن أكثر من 635 ألف شخص في موريتانيا يحتاجون إلى الغذاء، بسبب سوء المحاصيل وارتفاع أسعار المواد الغذائية، وذلك في تقريره الدولي المنشور أمس الأوّل.

وجاء في التقرير “خلال السنوات الخمس الماضية، لم يكن الوضع بهذا السوء إلاّ في ديسمبر 2008، حيث شهد ذلك العام ارتفاعا كبيرا في أسعار المواد الغذائية”.

وأشار التقرير إلى أنّ “أكثر من 635 ألف شخص في مجمل البلاد بحاجة إلى الغذاء” أي “18.5 % من السكان”، خاصّة في مناطق جنوب وشرق البلاد، وأيضا في المناطق المتاخمة للعاصمة نواكشوط.

وترتكز هذه التقديرات على “تحقيق حول النقص في المواد الغذائية” أجراه برنامج الأغذية العالمي والمفوضية الموريتانية حول الأمن الغذائي.

ومن بين الأسباب “سوء تنفيذ الحملة الزراعية في بعض المناطق، وسوء المحاصيل وكذلك انخفاض المداخيل في الأوساط الزراعية، وكلها أمور ساهمت في تردّي الوضع الغذائي بشكل عام”.

2