الموسيقار المغربي سعيد الشرايبي يغادر الحياة مودعا عوده

الجمعة 2016/03/04
سعيد الشرايبي في مقام الرحيل

الرباط - توفي الفنان المغربي عازف العود الشهير، سعيد الشرايبي الخميس عن عمر يناهز 65 سنة بعد صراع مع المرض، وفق ما علم لدى مقربين من الراحل.

وكانت مؤسسة سعيد الشرايبي للتراث المغربي الأندلسي قد نشرت مؤخرا بلاغا أشارت فيه إلى مرض الموسيقار واصفة حالته بالحرجة.

من جهتها، أكدت وزارة الثقافة وفاة الفنان والموسيقار المغربي سعيد الشرايبي، بالدار البيضاء، تاركا وراءه إرثا فنيا غزيرا باعتباره واحد من خيرة عازفي العود في المغرب والوطن العربي، ويعتبر أحد الصور الناصعة للثقافة والفن المغربيين على الصعيد العالمي.

واعتبرت الوزارة، في بلاغ نعت فيه الراحل سعيد الشرايبي، أن هذا الأخير يعد، إلى جانب العزف الماهر على آلة العود، من بين الباحثين في مجال التراث الموسيقي وخصوصا في مجال العلاقة بين الموسيقى العربية الأندلسية والتركية والفارسية، حيث شارك في عدة منتديات وطنية وعربية وعالمية مازجا بين العرض النظري والتطبيق الميداني.

ونعت النقابة الحرة للموسيقيين المغاربة فقيد الموسيقى المغربية والعربية مستحضرة في بيان النعي بـ"إجلال المسار الفني الحافل بالإبداع والعطاء المتميز والذي مكن الراحل من حب الجماهير على امتداد وطننا العربي".

كما أكد اتحاد كتاب المغرب أن الفنان المغربي الراحل تمكن من تشييد جسور من التواصل والتعايش بين الثقافات المختلفة.

وأبرز الاتحاد في بلاغ نعي أن الراحل كان له الفضل في توطيد العلاقة والتمازج بين بعض أنواع الموسيقى العربية الأندلسية والتركية والفارسية، معتبرا أنه "بوفاة هذا الفنان المغربي الأصيل، تكون أسرة الموسيقى المغربية والعربية فقدت أحد كبار عازفي العود في الوطن العربي".

1