النجمة اللبناني يحلم بلقبه الأول منذ 2009

الجمعة 2014/05/09
فريق النجمة يريد حسم أمر التتويج

بيروت - يبحث فريق النجمة عن التتويج المنتظر ويحلم بلقبه الأول منذ 2009، عندما يواجه شباب الساحل على ملعب “صيدا البلدي”، اليوم الجمعة، ضمن المرحلة الحادية والعشرين قبل الأخيرة من الدوري اللبناني لكرة القدم.

ويتصدر النجمة الترتيب (40 نقطة) بفارق نقطتين عن الصفاء حامل اللقب في الموسمين الأخيرين وثلاث عن العهد الثالث وأربع عن الراسينغ الرابع، وفوزه على الساحل وخسارة الصفاء أمام الراسينغ في التوقيت عينه، سيضمن لقبه الثامن في المسابقة.

ويدرك الفريق النبيذي صعوبة لقاء الساحل الخامس (29 نقطة) والخالي من الضغوط لكونه ضمن مركزه في وسط اللائحة. وسيستعيد المدرب الألماني للنجمة ثيو بوكير جهود قائد الفريق وصانع ألعابه عباس عطوي والمصري أحمد محمد “مودي” قبل المواجهة بعد شفائه من الإصابة.

وكان الفريق فقد نقطتين ثمينتين بغيابهما، الأسبوع الماضي، عن القمة التقليدية ضد الأنصار (1-1). ويعول بوكير إلى جانب عطوي ومودي على المدافع السوري عبدالناصر حسن والجناح السنغالي سي الشيخ، فضلا عن الظهيرين الدوليين وليد إسماعيل وعلي حمام والمهاجم أكرم المغربي ولاعب الارتكاز محمد شمص ولاعب الوسط خالد تكه جي.

وفي المقابل يتطلع الساحل بقيادة مدربه جمال طه إلى استعادة انتصاراته غداة الخسارة أمام الصفاء في المرحلة الماضية بهدفين، وسيفتقد الغزال الأسمر المدافع جاد نور الدين الذي طُرد من المباراة ضد الصفاء.

وفي المباراة الثانية، يلعب الصفاء مع الراسينغ على ملعب “بيروت البلدي”، ويدخل الصفاء هذه المباراة بنية تحقيق الفوز لزيادة الضغط على النجمة قبل المباراة الأخيرة، كما سيكون مطالبا بالتحضير لمباراته المصيرية ضد ضيفه الحد البحريني، الثلاثاء المقبل، في الدور الثاني لكأس الاتحاد الآسيوي.

ويمتلك المدرب الروماني تيتا فاليريو الآمال ذاتها لمدرب النجمة، وهي الخروج بالفوز بأقل مجهود ممكن.

وسيفتقد فاليريو مواطنه لاعب الوسط كونستانتين توبا بسبب إصابة في الوتر أنهت موسمه وكذلك المدافع علي السعدي الموقوف سابقا بتهمة التلاعب بالنتائج. ويأمل مدرب الراسينغ التشيكي ليبور بالا في تحقيق الفوز وتعثر النجمة والعهد من أجل تعزيز آماله باللقب.

الساحل بقيادة مدربه جمال طه يتطلع إلى استعادة انتصاراته غداة الخسارة أمام الصفاء في المرحلة الماضية

وفي مباراة لا تقل شأنا يستضيف العهد الثالث (37 نقطة) الأنصار السابع (25 نقطة)، اليوم الجمعة، أيضا على ملعب “مدينة كميل شمعون” الرياضية في بيروت. ولا يزال العهد يمتلك حظوظا ضئيلة بالتتويج شرط تعثر النجمة والصفاء، وكل مقومات الفوز في المباراتين التاليتين بقيادة لاعبين بارزين من طينة حسن شعيتو “موني” وعلي بزي وحسين دقيق وحسين عواضة.

وسيستعيد المدرب المؤقت باسم مرمر جهود عباس علي عطوي “أونيكا” وعلي الاتات في خط الوسط. وسيخوض الأنصار اللقاء منقوصا من مدافعيه البرازيلي سيباستيان راموس وحسين سيد بداعي الإيقاف، لكن الفريق يعول على يافعية شبانه الذين سيكونون عماد الفريق في الموسم المقبل وأبرزهم أنس أبو صالح ومحمد السباعي.

وتتابع المرحلة الأحد بإقامة مباريات منطقة الهبوط الثلاث، حيث يتنافس المبرة والسلام زغرتا لعدم اللحاق بالاجتماعي الذي تأكد هبوطه إلى الدرجة الثانية منذ المرحلة الماضية. ويحل السلام العاشر (19 نقطة) الذي بلغ نهائي الكأس ضيفا على التضامن صور التاسع (22 نقطة) على ملعب “صور البلدي".

ويلتقي المبرة الحادي عشر (15 نقطة) مع ضيفه طرابلس الرياضي الثامن (25 نقطة) على “ملعب العهد”. وفي مباراة شكلية يستضيف الاجتماعي طرابلس الثاني عشر والأخير (10 نقاط) الإخاء الأهلي السادس (25 نقطة) على ملعب “طرابلس البلدي”.

22