النجم الغاني أيو أفضل لاعب أفريقي في فرنسا

الثلاثاء 2015/05/19
أيو يكسب الرهان في الدوري الفرنسي

باريس - ظفر نجم مرسيليا الدولي الغاني أندريه أيو أمس الاثنين بجائزة أفضل لاعب أفريقي في الدوري الفرنسي لكرة القدم لهذا العام. وتقدم أيو في جائزة مارك-فيفيان فويه على العاجي ماكس-ألان غراديل لاعب سانت اتيان والتونسي أيمن عبدالنور نجم موناكو.

وأندريه أيو هو نجل النجم السابق عبيدي بيليه، وقد نشأ في مرسيليا، وشقيقه الأصغر جوردان كان لاعبا في الفريق أيضا قبل أن ينتقل في بداية الموسم الحالي إلى لوريان. وترغب أندية إنكليزية عدة في ضم لاعب وسط منتخب غانا منها نيوكاسل المهدد بالهبوط وتوتنهام وأرسنال وليفربول. خاض النجم الغاني 27 مباراة مع فريقه في الدوري الفرنسي هذا الموسم، منها 26 أساسيا، سجل فيها 10 أهداف، كما أنه خاض 159 مباراة طوال مسيرته مع مرسيليا سجل فيها 44 هدفا. وكان أيو وصل مع منتخب غانا إلى المباراة النهائية لكأس الأمم الأفريقية في فبراير الماضي قبل أن يخسر أمام ساحل العاج 8-9 بركلات الترجيح.

وكان أندريه أيو قد أعلن اللاعب الغاني رحيله عن فريق مرسيليا في نهاية الموسم الحالي. واعتبر أيو، أن مشواره مع النادي “صفحة ستطوى”، مضيفا “كنت أنتظر المزيد. أريد فريقا منافسا على اللقب في الموسم المقبل وهذا لم يتأمن، كما أن النادي لا يمكنه أن يقدم لي الراتب نفسه” في إشارة إلى تلقيه بعض العروض من أندية أخرى. وقال رئيس نادي مرسيليا فنسان لابورن “لا يمكننا الاحتفاظ بأيو.

إنه لاعب مهم جدا، لكن لا يمكننا أن نؤمن له العروض التي بوسع الأندية الإنكليزية أن تقدمها له”، مضيفا أن اللاعب “سيترك النادي للأسف، ونأمل أن تكون مسيرته ناجحة في إنكلترا أو في أي مكان آخر”.

ويحتل مرسيليا المركز الرابع في الدوري برصيد 66 نقطة، خلف باريس سان جيرمان الذي ضمن اللقب، وليون وموناكو. ونشأ أيو (25 عاما)، نجل النجم السابق عبيدي بيليه، في نادي مرسيليا، وأصبح لاعبا أساسيا في تشكيلته في الأعوام الخمس الأخيرة.

أيو تقدم على العاجي ماكس-ألان غراديل لاعب سانت اتيان والتونسي أيمن عبدالنور نجم موناكو

ووصل مع منتخب غانا إلى المباراة النهائية في كأس الأمم الأفريقية في فبراير الماضي قبل أن يخسر أمام ساحل العاج. وذكر أن فريق روما اقترب من ضم النجم الغاني ليكون أول صفقاته استعدادا للموسم المقبل. ومن المقرر أن يجتمع الطرفان في غضون الأيام القادمة للاتفاق على كافة التفاصيل وربما أيضا توقيع العقد.

ومنذ فترة والشكوك تحوم حول مستقبل الدولي الغاني في “فيلودروم”، إلا أن إدارة مرسيليا نجحت في الإبقاء عليه إلى الآن، وذلك على الرغم من اقتران اسمه بأكثر من عملاق إنكليزي في آخر موسمين بالذات، قبل أن يأتي موعد تمرد أيو في هذه الأيام، بتصريحاته هذه التي أشار خلالها بأن الموسم الجاري، سيكون الأخير بالنسبة إليه. وفي هذا الصدد أعلن قائلا “كان حلمي هو اللعب مع مرسيليا، والآن لدي حلم أن أصبح أفضل لاعب، وسأحاول تفعيل ذلك الأمر في دوري آخر، ربما في إنكلترا. هناك في الدوري الإنكليزي الممتاز منافسة شرسة، اللاعبون أقوياء جسديا، وأعتقد أن اللاعبين في الدوري الإنكليزي أذكياء للغاية، وأيضا هو دوري غني بالأهداف، وهذا يساعدك لإظهار أفضل ما لديك”.

وأضاف “أشعر أنني جاهز تماما للعب في الدوري الإنكليزي، وأنا على يقين بأنني سأعرف نفسي بشكل رائع في أكبر وأقوى دوري في العالم، مستقبلي؟ حتى الآن لا أعرف مستقبلي أين، سوف أجلس مع الرئيس في الأسابيع القليلة المقبلة، وسوف نناقش أوضاع النادي على مدى السنوات القادمة”. وأتم “مرسيليا ناد عظيم وكان يلعب في دوري أبطال أوروبا، وكان دائما يجلب لاعبين جيدين من الخارج”.

23