النجوم يتساقطون قبل دورة أستراليا المفتوحة

الخميس 2014/01/09
الأرجنتيني خوان ديل بوترو يصل دور الثمانية على حساب الفرنسي نيكولا ماهو

سيدني - تساقط المصنفون بشكل مثير للقلق في بطولة سيدني الدولية للتنس التي تعتبر محطة مهمة قبل دورة أستراليا المفتوحة للتنس وإن كان المصنف الأول بالبطولة الأرجنتيني خوان ديل بوترو نجح في مقاومة هذا التيار السلبي بفوزه على الفرنسي نيكولا ماهو 1/ 6 و6/ 3 و6/ 4 ليصل إلى دور الثمانية من البطولة.

وتمكن اللاعب الأرجنتيني، الذي يستخدم حاليا آخر مضربين لديه من نوعه المفضل الذي فاز به ببطولة أميركا المفتوحة عام 2009 والذي لم يعد ينتج، في النهاية من إيجاد طريقه إلى الفوز بعد سقوطه في المجموعة الأولى.

وحافظ حامل اللقب الأسترالي برنارد توميتش على مشواره بالبطولة بعد فوزه 6/ 3 و4/ 6 و6/ 4 أمام السلوفيني بلاز كافسيتش.

وفي منافسات دور الثمانية على مستوى السيدات، تغلبت المصنفة السادسة التشيكية بترا كفيتوفا على مواطنتها لوسي سافاروفا 7/ 6 (7/ 4) و6/ 2 محققة فوزها رقم 300 بمشوارها الرياضي.

وتلتقي كفيتوفا في قبل نهائي سيدني مع البلغارية تسفيتانا بيرونكوفا المصنفة 107 على العالم والتي تغلبت في دور الثمانية على المصنفة الثالثة الإيطالية سارة إيراني 7/ 6 (7/ 2) و6/ 3.

وقالت كفيتوفا معلقة على باقي اللاعبات المصنفات قائلة: "كنت أحاول التركيز في أدائي ومباراتي، وليس في المصنفات الأخريات.. لقد خسرن بالفعل. ولكن مازالت البطولة صعبة وينتظرني فيها دور أصعب".

23