النساء أكثر صدقا

الباحث المصري أحمد أبوزيد يرجع لتركيز الباحثين على الاستشراق الذكوري في كتابه  "الاستشراق النسائي.. قصة حضارة في عيون غربية منصفة".
السبت 2018/03/31
المستشرقات أكثر اعتدالا وصدقا من النساء

القاهرة - في محاولة للتعريف بالجهود الاستشراقية المنصفة أصدرت المنظمة الإسلامية للتربية والثقافة والعلوم “إيسيسكو” في مطلع العام 2018، كتاب “الاستشراق النسائي.. قصة حضارة في عيون غربية منصفة” للباحث المصري أحمد أبوزيد.

ويؤكد الباحث أن دافعه لقصر كتابه على المستشرقات فقط يرجع لتركيز الباحثين على الاستشراق الذكوري، وهو بذلك يصك مصطلحين جديدين في دراسات الاستشراق، بتقسيمه إلى ذكوري ونسائي.

وتعد مدرسة الاستشراق الألمانية من أهم مدارس الاستشراق وأغزرها إنتاجا، وقد تميزت بالاهتمام العلميِّ الجاد بالإسلام في وقت مبكر عن غيرها من المدارس الاستشراقيَّة الأوروبيّة وخاصة في ما يتعلق بتحقيق المخطوطات الإسلامية.

 ويستحضر المؤلف مستشرقات مثل الألمانية آنا ماري شميل والبريطانية كارين آرمسترونغ والإيطالية لورا فيشيا فاغليري لافتا إلى أنهن كن أكثر اعتدالا وصدقا من المستشرقين الرجال وقدمن الكثير من التحقيقات الهامة.

15