النصر السعودي يواصل رحلة البحث عن التتويجات

الاثنين 2014/02/17
فريق النصر لتأكيد صحوته

الرياض- يجتاز فريق النصر السعودي اختبارا جديدا في طريق البحث عن الألقاب، من خلال مواجهة فريق الحزم ضمن منافسات الكأس. يأمل النصر في مواصلة سلسلة عروضه القوية والاستمرار في طريقه نحو لقب آخر هذا الموسم، عندما يواجه الحزم من الدرجة الثانية، اليوم الاثنين، ضمن دور 32 من الكأس. وبعد 13 انتصارا متتاليا في الدوري جاء آخرها يوم الجمعة الماضي على حساب الاتفاق، أصبح النصر قريبا للغاية من التتويج بلقب المسابقة للمرة الأولى منذ 1995.

كما انتزع النصر لقبا جديدا بداية فبراير الجاري بعد تغلبه في النهائي على الهلال الذي فاز بالمسابقة في آخر ستة مواسم. وتصب الترشيحات في صالح النصر الذي يقوده المدرب، دانييل كارينيو، القادم من أوروغواي، خاصة أن الفريق لم يخسر أية مباراة هذا الموسم، بينما يحتل الحزم المركز السابع في الدرجة الثانية. ومع ابتعاده عن النصر بفارق تسع نقاط في الدوري، يدرك الهلال أن بطولة الكأس ربما تمثل آخر فرصة لمصالحة جماهيره هذا الموسم.

واشتدت الضغوط في الفترة الأخيرة على سامي الجابر مدرب الهلال بسبب الابتعاد بفارق كبير عن النصر وفقدان لقب الكأس، لكن ربما يجد المهاجم السابق للمنتخب السعودي فرصة للتخفيف من حدّة الانتقادات الموجهة له ولفريقه أمام القادسية المنتمي للدرجة الثانية، اليوم الاثنين.

ويعاني الاتحاد من اهتزاز نتائجه في الدوري هذا الموسم، لكنه قد لا يجد صعوبة كبيرة في مواصلة مشوار الدفاع عن لقبه عندما يتقابل، اليوم الاثنين، مع السروات أحد أندية القسم الرابع. وسيدخل الاتحاد لقاء اليوم بمعنويات مرتفعة بفضل انتصارين متتاليين في الدوري، بعدما غاب الفريق عن الفوز لسبع جولات متتالية في المسابقة.

وسيحاول الرائد صاحب المركز قبل الأخير في دوري الأضواء، الابتعاد عن ضغوط صراع الهبوط ورفع معنويات لاعبيه، عندما يتقابل مع أحد المتعثرين من الدرجة الثانية اليوم الاثنين. وخسر الرائد في آخر مباراتين في الدوري ولم يعرف الطريق إلى الفوز في آخر سبع مباريات. ويريد الشعلة التعافي من آثار هزيمتين متتاليتين في دوري الأضواء عندما يلعب، اليوم الاثنين، مع الزلفي المنتمي للدرجة الثالثة.

بعد 13 انتصارا متتاليا في الدوري أصبح النصر قريبا من التتويج بلقب المسابقة للمرة الأولى منذ 1995

وسيتقابل الرياض مع النهضة والشباب مع الكوكب والجبل مع الفتح بطل دوري المحترفين الموسم الماضي، غدا الثلاثاء، فيما تستكمل مباريات هذا الدور الأسبوع القادم.

وواصل النصر تعزيز رقمه القياسي في عدد الانتصارات المتوالية في موسم واحد، حيث وصل إلى 13 انتصارا، كما عادل النصر رقمه الشخصي في عدد المباريات دون خسارة (32 مباراة) الذي سجله خلال موسمي 1977-1978 و 1978-1979، ويتبقى له مباراتان ليعادل رقم الشباب القياسي 34 مباراة دون خسارة الذي حققه خلال المواسم من 2010-2011 إلى 2012-2013. وزاد مختار فلاتة الاتحاد بهدفه ضد النهضة، رصيده في صدارة الهدافين برصيد 16 هدفا، فيما انفرد محمد السهلاوي بالوصافة برصيد 15 بعد هدفه في مرمى الاتفاق.

وأصبح البرازيلي لويس ليال لاعب الأهلي خامس لاعب يسجل “هاتريك” هذا الموسم بعد مختار فلاتة وتياغو نيفيز وجادسون سانتوس ومحمد السهلاوي. وبعد 621 دقيقة من الصيام عن الأهداف استطاع هجوم الرائد أن يسجل هدفه الأول عن طريق حسين الشويش في مرمى الفيصلي، وسجل مختار فلاتة في مرمى النهضة ثالث أسرع هدف له هذا الموسم عند الثانية 71، ومازال الغائب مهاجم الشباب نايف هزازي يحتفظ بالهدف الأسرع عند الثانية 62 والذي سجله في مرمى نجران. كما سجلت الجولة الـ22 المنتهية هدفا وحيدا جاء بالخطأ من مدافع نجران فريد شكلام في مرمى فريقه لصالح الهلال.

واحتسبت في هذه الجولة ضربة جزاء واحدة من قدم مختار فلاتة في لقاء النهضة، لتكون ثاني ضربة جزاء يهدرها ويعادل لاعب الاتفاق بابا وايجو الذي أهدر ضربتي جزاء كأكثر لاعبي الدوري إهدارا لضربات الجزاء. واكتفى قضاة الملاعب في هذه الجولة بـ29 بطاقة صفراء دون أية بطاقة حمراء وللجولة الثانية على التوالي.

22