النظام الغذائي مسؤول عن تفاقم الصداع النصفي

الاثنين 2017/06/05
الطقس الحار الرطب غالبا ما يزيد من فرص الإصابة بنوبات الصداع

لندن- يؤثر الصداع النصفي على ما يقرب من 15 بالمئة من البالغين في العالم، بحسب دراسات أجريت مؤخرًا، ويختلف الصداع النصفي عن الصداع الخفيف في شدته وأعراضه، ويمكن أن يؤرق النساء والرجال، ويتسبب في عرقلة الحياة الطبيعية.

وذكر موقع آوثوريتي نوتريشن المهتم بنشر الدراسات المتعلقة بالتغذية العلاجية، أن النظام الغذائي قد يؤدي بدوره إلى ما بين 10 و60 بالمئة من حالات الإصابة بالصداع النصفي. ونشر الموقع قائمة تضم 9 أطعمة ومشروبات تزيد من خطر الإصابة بالصداع النصفي:

* الجبن القديم: من أكثر الأطعمة التي تحفز الصداع النصفي، لأنه يحتوي على نسبة عالية من “التيرامين” الذي هو مركب كيميائي يؤثر سلبا على الأوعية الدموية، ما يسبب الصداع النصفي، وهناك أطعمة تحتوي على نسب عالية من التيرامين مثل الأطعمة المجففة والمدخنة والجبن الشيدر والسويسري والسلامي.

* الشيكولاتة: الشيكولاتة بالحليب خاصة تفاقم الإصابة بالصداع النصفي، لأنها تحتوى على نسبة من مركبات “الفلافونويد” التي تزيد من حدة الصداع.

وقد أثبت العلماء أن الشيكولاتة تعتبر من مسببات الصداع النصفي؛ إذ أكدت الدراسات أن 5 من 12 مشتركا أصيبوا بنوبات من الصداع النصفي بعد تناولها.

* اللحوم المصنعة: ويأتي على رأسها “الهوت دوغ” واللانشون والبسطرمة، لأنها تحتوي على نسب مرتفعة من المواد الحافظة التي تسمى “النيتريت” أو “النترات” التي تسبب تمددا في الأوعية الدموية.

الجبن القديم من أكثر الأطعمة التي تحفز الصداع النصفي، لأنه يحتوي على مركب كيميائي يؤثر سلبا على الأوعية الدموية

* الأطعمة الدهنية: تؤدي الوجبات التي تحتوي على نسبة مرتفعة من الدهون إلى تمدد الأوعية الدموية، ما يتسبب في زيادة الشعور بالصداع النصفي وأمراض أخرى.

ووجدت الدراسات أن الذين يتناولون نظاما غذائيا يحتوي على أكثر من 69 غراما من الدهون المشبعة يوميّا يزيد لديهم الشعور بالصداع النصفي.

* بعض الأطعمة الصينية: تحتوي بعض الأطعمة التي تنتمي إلى المطبخ الصيني على مادة الغلوتامات أحادية الصوديوم وهي مادة محسنة للنكهة.

وقد أظهرت الدراسات أن مادة الغلوتامات تثير الشعور بالصداع النصفي، بالإضافة إلى أن الكثير من تلك الأطعمة تحتوي على نسب مرتفعة من الملح والدهون.

* القهوة والشاي والمشروبات الغازية: على الرغم من احتوائها على مادة الكافيين التي يمكن أن تعالج الصداع فإن زيادة نسبة الكافيين تسهم في اتساع الأوعية الدموية الذي يؤدي إلى الصداع النصفي.

* المحليات الصناعية: تحتوي المحليات الصناعية أو بديل السكر مثل سكر الدايت على مادة الاسبارتام، حيث وجد الباحثون أن الكثير من الأشخاص قد عانوا من الصداع النصفي عند تناول المحليات الصناعية. وعند دراسة مادة الأسبارتام وجد العلماء أنها تؤثر سلبًا على مرضى الصداع النصفي.

* المشروبات الكحولية: تعتبر المشروبات الكحولية أحد أهم مسببات الصداع النصفي، وبالأخص النبيذ الأحمر لأنه يحتوي على مركبات تؤثر سلبيا على الأوعية الدموية.

* الأطعمة المثلجة: مثل الأيس كريم؛ إذ وجد الباحثون أن 74 بالمئة من الذين يتناولون الأطعمة المثلجة يعانون الصداع النصفي.

ويقول الدكتور راميش باتانكار، أستاذ الأمراض العصبية بجامعة نيويورك الأميركية، إن الطقس الحار الرطب المسيطر على شهور فصل الصيف غالبا ما يزيد من فرص الإصابة بنوبات الصداع، حيث يعتقد أن الصداع النصفي ناجم عن مجموعة من العوامل الجينية والخارجية.

17