النظام يفاجئ قسد شرقي سوريا

هجوم النظام قد يكون الهدف منه هو توسيع نطاق سيطرته على المنطقة وأيضا توجيه رسالة إلى أنه قادر على إعادة خلط الأوراق في تلك المنطقة.
الاثنين 2018/04/30
سوريا الديمقراطية تستعيد القرى المسيطر عليها من النظام

دمشق – شن الجيش السوري مدعوما بميليشيات إيرانية الأحد هجوما مباغتا على مواقع لقوات سوريا الديمقراطية شرقي نهر الفرات، في خطوة بدت لجس نبض التحالف الدولي ضد داعش.

وتسيطر قوات سوريا الديمقراطية المدعومة من التحالف الدولي على معظم منطقة شرقي نهر الفرات في محافظة دير الزور، بعد حملة عسكرية شنتها العام الماضي ضد تنظيم داعش.

بالمقابل يسيطر النظام بدعم إيراني روسي على كامل غرب نهر الفرات، ويرى مراقبون أن الهجوم الأخير الذي شنه قد يكون الهدف منه هو توسيع نطاق سيطرته على المنطقة وأيضا توجيه رسالة إلى أنه قادر على إعادة خلط الأوراق في تلك المنطقة، خاصة مع ورود معطيات عن خطط أميركية جديدة تقوم على إرسال المزيد من القوات من الدول الحليفة، إلى هناك، لتعزيز السيطرة على تلك الجهة الاستراتيجية.

وكانت فرنسا قد أعلنت قبل أيام عن إرسالها المزيد من القوات إلى المنطقة، بعيد زيارة أداها الرئيس إيمانويل ماكرون للولايات المتحدة.

وذكرت وكالة الأنباء السورية الرسمية في وقت سابق أن “وحدات من قواتنا المسلحة تمكنت من تحرير أربع قرى شرق نهر الفرات وهي (الجنينة ـ الجيعة ـ شمرة الحصان ـ حويقة المعيشية) التي كانت تحت سيطرة ما يسمى قوات سوريا الديموقراطية”.

وهذه المرة الأولى التي يشن فيها النظام عملية لاستعادة مناطق تسيطر عليها القوات المدعومة أميركيا.

وفي وقت لاحق أكد بيان لقوات سوريا الديمقراطية أنها نجحت في استعادة القرى التي سيطر عليها النظام.

ونادرا ما يشتبك الجيش السوري مع قوات سوريا الديمقراطية وظل على مبعدة من مناطقها مركزا على استعادة أراض من التنظيم غربي النهر.

والصدام اللافت الذي وقع بين الطرفين كان في فبراير حينما قتلت ضربات جوية أميركية وأصابت المئات من القوات الموالية للحكومة بينها متعاقدون أمنيون روس كانوا يتقدمون بالقرب من مدينة دير الزور الشرقية صوب أحد أكبر حقول الغاز الخاضعة لسيطرة “سوريا الديمقراطية”.

ويرى مراقبون أنه مع انحسار المناطق الفاصلة بين القوى المتصارعة في سوريا فإنه من غير المستبعد أن يحدث صدام في شرق البلاد تحديدا، حيث ينظر إليه على أنه  المحدد النهائي للطرف الفائز في سوريا.

2