النفط يتأرجح في نطاق ضيق والذهب يتحدى قوة الدولار

الجمعة 2014/12/05
متوسط سعر برميل النفط من المتوقع أن يصل غلى 80.5 دولار

لندن – تحرك سعر خام برنت أمس في نطاق ضيق قرب 70 دولارا للبرميل مع بحث المستثمرين عن نطاق سعري مستقر بعد تراجع الأسعار نحو 40 بالمئة منذ يونيو الماضي.

وشهدت السوق تقلبات حادة منذ قرار منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) الأسبوع الماضي الإبقاء على مستوى إنتاجها في السوق التي تشهد وفرة في المعروض.

وقال أوليفييه جاكوب محلل النفط لدى بتروماتركس في سويسرا "إذا نظرت في تطورات الأيام القليلة الماضية فسيبدو أننا نقبع بالقرب من 70 دولارا للبرميل."

وتوقع أكثر من 30 اقتصاديا ومحللا استطلعت رويترز آراءهم بعد اجتماع أوبك في 27 نوفمبر أن يبلغ متوسط سعر النفط 82.50 دولار للبرميل في 2015. وهذا أكبر خفض لمتوسط التوقعات منذ الأزمة الاقتصادية العالمية في 2008 ويقل المستوى الجديد بنحو 11.20 دولار عن الاستطلاع السابق.

لكن آخرين يتوقعون أن تتراجع الأسعار أكثر بعد تصريحات من أعضاء مهمين في أوبك.

ونشرت وول ستريت جورنال الأربعاء نقلا عن مصادر مطلعة أن السعودية أكبر مصدر ومنتج بالمنظمة تعتقد أن أسعار النفط ستستقر قرب 60 دولارا للبرميل.

وقال جاكوب إن السعودية تستهدف نطاقا بين 60 و70 دولارا وإن المملكة تأمل بأن يكون النزول عن 60 دولارا لفترة وجيزة.

في هذه الأثناء قاوم الذهب أمس الخميس تأثير قوة الدولار الذي اقترب من أعلى سعر في خمس سنوات ونصف مقابل سلة عملات رئيسية، وتمكن المعدن من البقاء فوق المستوى المهم 1200 دولار للأوقية.

11