النفط يتحدى ارتفاع المخزونات الأميركية

الجمعة 2015/02/06
الوضع الليبي يؤثر على أسعار النفط

لندن – قاومت أسعار النفط العالمية أمس تأثير الارتفاع الجديد في مخزونات النفط الأميركية، ليستقر سعر خام برنت فوق حاجز 56 دولارا للبرميل.

وتمكنت الأسعار من استعادة الخسائر التي تكبدتها في وقت متأخر من يوم الأربعاء حين أعلنت الحكومة الأميركية عن زيادة مخزونات النفط بنحو 6.3 مليون برميل، مرتفعة للأسبوع الرابع على التوالي لتصل إلى مستويات قياسية.

وكانت الأسعار قد تلقت يوم الأربعاء ضربة أخرى منذ إعلان الصين خطوات لضخ سيولة في ثاني أكبر اقتصاد في العالم.

وتعاني الأسواق العالمية من تخمة الإمدادات، إلا أن المخاوف بشأن المعروض تجددت بفعل التراجع الحاد في إنتاج ليبيا وهجوم شنه مسلحون على حقل نفط إلى جانب هجوم على ناقلة للخام قبالة نيجيريا.

وتمكنت أسعار النفط من الابتعاد كثيرا عن أدنى مستوياتها في ست سنوات منذ الأسبوع الماضي، وهو ما يرجع جزئيا إلى تراجع أنشطة الحفر الأميركية، الأمر الذي قد يكبح النمو السريع في إنتاج النفط الصخري.

وقال كارستن فريتش، المحلل لدى كوميرتس بنك، “سنحتاج لبعض الوقت قبل أن نرى اتجاها مستمرا في أسعار النفط… ليس هناك أساس لانتعاش مستمر في الوقت الحالي”.

في هذه الأثناء تحرك الذهب في نطاق ضيق رغم الدعم الذي تلقاه من حالة عدم اليقين في اليونان والتي كبحت شهية المستثمرين للأصول عالية المخاطر، فضلا عن جهود الصين لحفز اقتصادها المتباطئ.

11