النفط يحلق إلى أعلى مستويات العام الحالي

السبت 2015/04/25
تأرجح أسعار النفط

لندن - استقرت أسعار النفط أمس قرب أعلى مستوياتها في العام الحالي، التي سجلتها في الجلسة الماضية، لتحقق مكاسب أسبوعية كبيرة بعد تجدد الضربات الجوية في اليمن التي أججت المخاوف بشأن أمن إمدادات الخام من الشرق الأوسط.

وارتفعت أسعار النفط الخام نحو عشرة دولارات للبرميل هذا الشهر مع تزايد التوتر في الشرق الأوسط وتباطؤ نمو الإنتاج الأميركي، إلى جانب مؤشرات على نمو الطلب العالمي.

وجاء ارتفاع الأسعار بعد أن واصلت طائرات التحالف الذي تقوده السعودية قصف المقاتلين الحوثيين ووحدات عسكرية متحالفة معهم في اليمن بالرغم من إعلان الرياض في وقت سابق انتهاء الحملة.

واقترب سعر الخام الأميركي الخفيف في عقود يونيو من حاجز 58 دولارا للبرميل، ليسجل هو الآخر أعلى مستوى له خلال العام الحالي، ويحقق سادس مكسب أسبوعي على التوالي.

ورغم أن اليمن ليس من كبار منتجي النفط في الشرق الأوسط، إلا أن ناقلات النفط تمر بخليج عدن على الساحل الجنوبي لليمن وبمضيق باب المندب بين اليمن وجيبوتي وهي في طريقها إلى أوروبا.

وجاءت معظم مكاسب أسعار النفط من تزايد التكهنان بتسجيل أول تراجع لإنتاج النفط الأميركي منذ 4 سنوات خلال الشهر المقبل.

في هذه الأثناء احتفظ الذهب بالمكاسب التي حققها يوم الخميس، لكنه سجل ثالث خسائر أسبوعية على التوالي بفعل استمرار الغموض بشأن موعد بدء زيادة أسعار الفائدة في الولايات المتحدة.

11