النفط يعتلي تراجع المخزونات وخسارة قياسية للذهب

السبت 2014/05/31
أسعار النفط العالمية تقترب من حاجز 110 دولارات

لندن- تماسكت أسعار العالمية أمس لينهي خام برنت تعاملات الأسبوع قرب حاجز 110 دولارات للبرميل بعدما أنعش التراجع الحاد في مخزونات البنزين الأميركية الآمال في نمو مطرد على الطلب في أكبر مستهلك للنفط في العالم. كما حصل الخام على مزيد من الدعم من التوتر السياسي بشأن أوكرانيا.

وأظهرت بيانات إدارة معلومات الطاقة الأميركية أن مخزونات البنزين تراجعت بنحو 1.8 مليون برميل مقارنة مع توقعات بارتفاع قدره 300 ألف برميل وهو ما يشير إلى بداية قوية لموسم السفر في الصيف. ولا يزال المستثمرون يلزمون جانب الحذر من احتمال حدوث تصحيح عقب المكاسب التي حققها النفط في الأسابيع القليلة الماضية بفعل مخاوف من تعطل الامدادات.

في هذه الأثناءاستقر سعر الذهب في نهاية تعاملات الأسبوع بعد سلسلة خسائر على مدى ثلاث جلسات ليسجل المعدن النفيس أكبر هبوط أسبوعي في شهرين مع انحسار جاذبيته كأداة استثمارية آمنة في أعقاب بيانات تشير إلى تحسن آفاق الاقتصاد الاميركي ومؤشرات على تراجع الطلب في آسيا.

وبلغت خسائر الذهب منذ بداية الأسبوع حوالي 3 بالمئة وهي أكبر خسارة أسبوعية منذ أواخر مارس. وكانت السوق قد حصلت على دعم في الشهور الماضية منالمواجهة بين روسيا والغرب بخصوص أوكرانيا.

وبلغ سعر الذهب في المعاملات الفورية عند نهاية التعاملات الأوروبية نحو 1254 دولارا للاوقية (الاونصة) بعد أن اقترب في وقت سابق من حاجز الدعم المهم عند 1250 دولارا للأوقية في التعاملات الآسيوية.

11