النفط يعود لحفرته العميقة والذهب يتسلق المخاوف العالمية

الثلاثاء 2014/10/14
النفط يسجل أقل سعر منذ 4 أعوام

لندن - انحدر سعر مزيج برنت الخام تحت حاجز 88 دولارا للبرميل، أمس، وهو أقل سعر منذ أربعة أعوام بعدما أشارت السعودية والكويت لعزمهما الإبقاء على مستوى الإنتاج المرتفع للحفاظ على حصة كل منهما في السوق حتى وأن كلفهما ذلك انخفاض الأسعار.

وأبلغت مصادر مطلعة على الموقف السعودي “رويترز″ بأن السعودية أوضحت لمشاركين في السوق أنها مستعدة لقبول أسعار بين 80 و90 دولارا للبرميل.

واستبعد وزير النفط الكويتي أن تخفض “أوبك” إنتاجها لتعزيز الأسعار.

وقال بيارن شيلدروب، كبير محللي السلع في “اس.إي.بي” في أوسلو: “على ضوء هذه التصريحات لا يمكن أن نتوقع خفض إنتاج أوبك قبل اجتماع 27 نوفمبر”.

ومن المقرر أن تجتمع أوبك، الشهر المقبل، لبحث حجم الإنتاج، مع توقع بعض المحللين أن تخفض المنظمة الإنتاج قبل الاجتماع.

وهبط سعر مزيج برنت الخام لأقل مستوى منذ ديسمبر كانون الأول 2010 حين بلغ 87.74 دولارا في التعاملات المبكرة أمس بعد أن فقد أكثر من دولارين، لكنه تعافى قليلا ليعود فوق حاجز 88 دولارا للبرميل في نهاية التعاملات الأوروبية، فيما تحرك الخام الأميركي الخفيف قرب حاجز 84 دولارا للبرميل.

في هذه الأثناء قفزت أسعار الذهب بسبب مخاوف بشأن التوقعات الاقتصادية العالمية دفعت المستثمرين لشراء الذهب وسط موجة بيع للأسهم والدولار.

ونزلت الأسهم الآسيوية لأقل مستوى في سبعة أشهر، وغالبا ما ينظر للذهب كاستثمار بديل لأصول عالية المخاطر مثل الأسهم. وقفز الذهب في المعاملات الآجلة في الولايات المتحدة إلى 1238 دولارا للأوقية وهو أعلى مستوى منذ سبتمبر. كما ارتفعت المعادن النفيسة الأخرى.
11