النفط يقلص خسائره الشهرية والذهب يخشى رفع الفائدة الأميركية

السبت 2015/01/31
توقعات بأن يبلغ سعر برنت 58.30 دولارا للبرميل في العام الحالي

لندن – ارتفعت أسعار النفط فوق 49 دولارا للبرميل، أمس، مدعومة بتجدد أعمال العنف في العراق وسط تخمة المعروض العالمي، لكنه سجل واحدة من أكبر الخسائر الشهرية.

وبلغت خسائر خام برنت منذ بداية يناير نحو 14 بالمئة مسجلا سابع خسائره الشهرية وأطول موجة نزول شهري منذ منذ بدء تسجيل البيانات في عام 1988.

وتأثرت الأسعار سلبا بعد نشر بيانات هذا الأسبوع، أظهرت وصول مخزونات الخام الأميركية إلى أعلى مستوياتها منذ الثلاثينات.

ورجح استطلاع أجرته “رويترز″ استمرار هبوط النفط في الأشهر المقبلة، قبل أن يتعافى قليلا في النصف الثاني من العام، وأن يقل متوسط الأسعار في 2015 عنه إبان الأزمة المالية العالمية.

وتوقع المسح أن يبلغ متوسط سعر برنت 58.30 دولارا للبرميل في العام الحالي، بانخفاض يزيد على 15 دولارا عن استطلاع الشهر الماضي في أكبر تعديل على أساس شهري منذ عام 2008.

وقالت وكالة الطاقة الدولية هذا الشهر إن تعافي الأسعار قد يستغرق بعض الوقت رغم تزايد العلامات التي تشير إلى انحسار وتيرة التراجع مع انخفاض الإنتاج الصخري من أميركا الشمالية وارتفاع الطلب بسبب تدني الأسعار.

في هذه الأثناء قلص الذهب خسائره الكبيرة التي بدأت يوم الخميس، لكنه سجل أكبر خسائره الأسبوعية في شهرين.

وسجل الذهب أكبر مكاسبه الشهرية في نحو عام بعد صعوده في الآونة الأخيرة بدعم من إعلان البنك المركزي الأوروبي عن برنامج لشراء سندات بقيمة 60 مليار يورو شهريا.

10