النفط ينحدر من جديد والذهب ينحني أمام قوة الدولار

الخميس 2014/11/20
كيف ستتعامل أوبك مع انخفاض أسعار الخام

لندن – نزلت أسعار النفط صوب 78 دولارا للبرميل أمس بعد أن أظهرت بيانات ارتفاع صادرات الخام السعودية في سبتمبر بالرغم من مؤشرات على تخمة المعروض في السوق وانقسامات داخل أوبك بدت أنها تتنامى قبل اجتماع لمناقشة سياسة الإنتاج الأسبوع المقبل.

وتتركز الأنظار على استجابة أوبك لانخفاض أسعار النفط بنحو الثلث تقريبا في الأشهر القليلة الماضية، فيما يدعو بعض الأعضاء الصغار في أوبك إلى خفض الإنتاج خلال الاجتماع الذي سيعقد يوم 27 نوفمبر في فيينا.

وحتى الآن لم تظهر السعودية أهم عضو في أوبك أي علامة على أنها ستساند خفض إنتاج المنظمة.

وأظهرت بيانات رسمية ارتفاع صادرات السعودية من النفط الخام في سبتمبر بنحو 59 ألف برميل يوميا.

وذكر دبلوماسيون ومصادر في السوق أن المسؤولين السعوديين قالوا في أحاديث خاصة مؤخرا إن المملكة بوسعها أن تتحمل لبعض الوقت الأسعار الحالية وربما مستويات أقل.

وحتى مندوبو أوبك المخضرمين لا يمكنهم التكهن كيف ستتعامل أوبك مع انهيار أسعار الخام هذا العام.

وقال مندوب كبير يعمل في أوبك منذ فترة طويلة لرويترز “لأول مرة لا أعرف حقا ماذا يمكن أن يحدث في الاجتماع. الأمر غير واضح”.

في هذه الأثناء تراجع الدولار بسبب قوة الدولار ليتخلى عن المكاسب الكبيرة التي حققها يوم الثلاثاء حين بلغ أعلى مستوياته منذ 3 أسابيع.

وارتفع الدولار مقابل سلة من العملات العالمية مع انحدار الين الياباني إلى أدنى مستوياته في 7 سنوات.

10