النفط يواصل صحوته الجامحة والذهب يعوض تراجع الدولار

الثلاثاء 2015/02/17
أسواق النفط ارتفعت بقوة إثر انخفاض جديد في عدد الحفارات الأميركية

لندن – واصلت أسعار النفط تقدمها أمس ليتحرك خام برنت قرب حاجز 62 دولارا للبرميل، ليضيف إلى مكاسب الأسبوع الماضي، بعد أن قال وزير النفط الكويتي إن تدني مستويات المعروض سيدعم الأسعار في النصف الثاني من العام.

وقال الوزير علي العمير “كل الملاحظات كانت تتكلم عن تحسن في النصف الثاني.. نحن الآن نشهد هذا التحسن في النصف الأول… إن شاء الله يستمر هذا التحسن ونشهد مزيدا من الاستقرار والطلب العالمي".

كانت أسواق النفط ارتفعت بقوة الأسبوع الماضي إثر انخفاض جديد في عدد الحفارات الأميركية وإعلان مزيد من الشركات عن خفض انفاقها الاستثماري.

وتلقت الأسعار دعما من اجتياز اقتصاد اليابان الركود في الربع الأخير من العام الماضي مما دعم أسعار النفط لكن البيانات جاءت أضعف من المتوقع.

وقال المحللون إن الطلب القوي على المنتجات المكررة يرفع أسواق الخام أيضا. وأكد مصرف باركليز في مذكرة أمس أن “النفط الخام يظهر قوة بفضل زيادة أسعار المنتجات.".

وأضاف أن “أسواق المنتجات تستمد دعما من الطلب المحلي القوي واقتراب موعد أعمال صيانة المصافي والتأثيرات المحتملة لإضرابات اتحاد عمال الصلب في مصافي التكرير".

في هذه الثناء واصل الذهب مكاسبه للجلسة الثالثة مدعوما بالطلب عليه كملاذ آمن وسط تراجع الدولار وبواعث القلق بشأن مفاوضات مستقبل اليونان في منطقة اليورو.

10