النفط يوقف موجة التراجع والذهب يترقب السياسة المالية الأميركية

الأربعاء 2014/09/17
سعر خام برنت يقترب من حاجز 98 دولارا

لندن – استفاقت أسعار النفط من موجة هبوط طويلة ليقترب سعر خام برنت أمس من حاجز 98 دولارا متعافيا من أدنى سعر في أكثر من عامين لكن التوقعات الضعيفة للاقتصاد العالمي لاتزال تعرقل تقدم الأسعار.

وتأججت المخاوف بشأن الطلب بفعل بيانات فاترة للناتج الصناعي في الولايات المتحدة والصين، أكبر اقتصادين في العالم، وهو ما يضغط على أسعار النفط.

وقال كين هاسيجاوا، مدير مبيعات السلع الأولية في نيو إدج اليابان، “مازلنا لا نرى أي مؤشرات يمكن أن توقف تراجع أسعار النفط”.

وتلقت أسعار النفط دعما من توقعات الأمين العام لمنظمة “أوبك” عبدالله البدري، بأن يتراجع إنتاج المنظمة إلى نحو 29.5 مليون برميل يوميا في العام المقبل، وهو ما خفف المخاوف من وفرة المعروض.

وقال إن سعر الخام تراجع على مدى الشهرين الماضيين لكنه استبعد أن “يستمر هذا الاتجاه.. نتوقع أن يرتفع السعر بحلول نهاية العام”. ونما إنتاج المصانع الصينية بأضعف وتيرة في 6 سنوات في أغسطس، ما أثار مخاوف من أن يكون ثاني أكبر اقتصاد في العالم معرّضا لخطر التباطؤ الحاد.

كما دعمت الأسعار أنباء اجتماع وزير الطاقة الروسي الكسندر نوفاك مع مسؤولين من “أوبك” في فيينا وهو اجتماع سنوي يأتي في الوقت الذي يضغط فيه هبوط أسعار النفط على ميزانية روسيا.

في هذه الأثناء عزز الذهب مكاسبه الضئيلة التي حققها، الاثنين، مع قيام المستثمرين بتعديل مراكزهم قبيل اجتماع مهم لمجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأميركي) لكنهم أحجموا عن أية مراهنات كبيرة في انتظار الدلائل على توقيت رفع الفائدة الأميركية.

11