النقوش الإسلامية للمزج بين الثقافة العربية والغربية

الأربعاء 2013/08/28
الزخرفة العربية تتناسب مع كل الاعمار

يحتكر الغرب الموضة لسنوات عديدة مثلما يحتكر تقريبا كل شيء، ويرتدي العرب كل ما تسوقه ديار الأزياء العالمية بما في ذلك الملابس المكتوب عليها كلمات وعبارات بالإنكليزية أو الفرنسية، ولا يهتم المستهلك العربي بالكلمات التي يرتديها.

وبرزت في الآونة الأخيرة مجموعات شبابية من المصممين، الذين يحاولون التقريب بين الثقافة العربية والملابس العصرية، باستغلال النقوش والألوان والأحرف العربية الجميلة والمزخرفة لنقشها على الملابس والحقائب والعباءات والفساتين، وساهمت هذه الصيحة في بث إطلالة عربية متميزة إلى العالم الغربي.

ولا تقتصر موضة النقوش العربية والزخرفة الإسلامية على ملابس المحجبات فقط، بل تغزو بقوة عالم الإكسسوارات وحقائب اليد والقبعات.

ولا تستثني هذه التصاميم أي عمر، حيث تستخدمها النساء الأكبر سناً في العباءات، وتفضل الفتيات الصغيرات وضع هذه اللمسات الإسلامية على الملابس الحديثة. ولربما يستوحي الغرب من المصممين الشرقيين ألوانهم وزخارفهم المفعمة بالحيوية، والتي تبرز مفاتن المرأة العربية.

21