"النمر" كامبل يبعث بإشارة واضحة لفينغر

الأربعاء 2014/07/02
كامبل سيعود لأرسنال

فورتاليزا - يعول المهاجم، جويل كامبل، أحد أبرز الاكتشافات في نهائيات كأس العالم لكرة القدم المقامة حاليا في البرازيل، على ظهوره اللافت مع منتخب بلاده وبلوغه الدور ربع النهائي للعرس العالمي ليفرض نفسه في التشكيلة الأساسية لأرسنال، حيث ينتمي لصفوفه منذ 3 أعوام دون أن يلعب معه مباراة واحدة.

ويرتبط كامبل مع “المدفعجية” بعقد منذ عام 2011 لكنه لم يلعب ولو مباراة واحدة معه فأعير في الموسم الأول إلى لوريان الفرنسي، وفي الثاني إلى بيتيس إشبيلية الأسباني، والثالث إلى أولمبياكوس اليوناني.

ووجه الواعد كامبل الذي احتفل بربيعه الثاني والعشرين، الخميس الماضي، إشارة قوية إلى مدرب الفريق اللندني الفرنسي أرسين فينغر منذ المباراة الأولى له في المونديال البرازيلي في 14 يونيو أمام الأوروغواي، بتسجيله هدفا وصنعه آخر خلال الفوز الكبير على رابع النسخة الأخيرة، والذي أطلق المغامرة الكوستاريكية على الأراضي البرازيلية. ويبدو أن فينغر التقط الإشارة جيدا بتصريحه مؤخرا، “سيعود إلى صفوفنا".

ولا يكل كامبل ولا يمل في استغلال أنصاف الفرص للتأكيد على موهبته وأحقيته في الدفاع عن ألوان “المدفعجية".

ويقول عنه مدرب كوستاريكا الكولومبي خورخي لويس بينتو، “إنه الرجل الذي يزعزع أي خط دفاع ويفاجئه، يغير إيقاع اللعب. كان مشاكسا وخلق متاعب كثيرة للدفاع الأوروغوياني الذي وجد صعوبة كبيرة في الحد من خطورته".

أما نجم كوستاريكا السابق وثاني أفضل هداف في تاريخها باولو وانشوب، فقال، "إنه مهاجم رائع، يملك فنيات عالية جدا، سريع، ويملك إبداعا واسعا على أرضية الملعب".

وأضاف وانشوب الملقب بـ”النمر” والذي يوجد حاليا ضمن الجهاز الفني للمنتخب الكوستاريكي، “خصومه يحذرون منه كثيرا” معربا عن ثقته في المهاجم الواعد بقوله، “إنه لاعب يملك الموهبة وإبداعه سيساعده على التفوق عليهم، وسبق أن أكد ذلك في مناسبات عدة”.

21