النهضة تصر على فرض العزل السياسي لإبعاد منافسيها في الانتخابات

الجمعة 2014/02/21
مشروع القانون الانتخابي يمثل ورقة للنهضة لإرضاء أنصارها

تونس- أصرّ نوّاب حزب «حركة النهضة» الإسلامي، الذي يحوز مع حلفائه أغلبية مقاعد المجلس الوطني التأسيسي، على تمرير فصل في مشروع القانون الانتخابي يحرّم الترشح على كلّ من تورط مع النظام السابق أو على من انتمى إلى حزب «التجمع الدستوري الديمقراطي» المنحل، مؤكدين أن الحرمان قد يشمل الانتخابات الرئاسية والنيابية المقبلين، على أن يتمّ إلغاء العمل به في الانتخابات التي تليها.

ويقول مراقبون للشأن السياسي في تونس إن «حركة النهضة» تريد إبعاد منافسها الأوّل في الانتخابات المقبلة، المتمثل في حزب «حركة نداء تونس»، حتى تحتفظ بأغلبية المقاعد النيابية.

ويشير آخرون إلى أن حركة إخوان تونس تهدف من وراء هذا الإجراء إلى إرضاء جزء واسع من قواعدها بعد أن خسرت جزءا هاما منها بتنازلها عن قانون العزل السياسي عبر بإقصاء كل المتعاملين مع نظام بن علي.

وهذا رغم إعلانها في أكثر من مناسبة عن تقارب واضح وإمكانية تحالفات مقبلة مع حزب نداء تونس. وعلى الرغم هذا التقارب المعلن عنه، إلا أن حركة النهضة لا تفوّت الفرصة في استخدام هذه الورقة للضغط على حزب نداء تونس الذي سيحرم عددا هاما من قيادته من الترشح لو تمّ التنصيص على منع ترشح رموز النظام السابق في القانون الانتخابي.

شفيق صرصار: تقدمنا في التخطيط للانتخابات، موعدها لن يتجاوز السنة الجارية

ويؤكّد المتابعون للشأن السياسي في تونس أن هذه الورقة تمثل الحل الأخير بيد الحركة الإخوانية لإرضاء أنصارها بعد حالة الاحتقان التي سجلت في صفوف قياداتها وقواعدها واتهامها بمهادنة فلول النظام السابق، وذلك بعد أن أزيحت من الحكم بفعل الضغط الشعبي والاحتكام إلى الحوار الوطني.

ولحسم الخلافات الناشئة بين الكتل النيابية حول مشروع القانون الانتخابي، أعلن الأمين العام للاتحاد العام التونسي للشغل حسين العباسي عن استئناف عقد جلسات الحوار الوطني نهاية الأسبوع الجاري، وذلك للتقليص من نقاط الخلاف حول القانون واستكمال آخر بنود خارطة الطريق.

ومن جانبه، أعلن شفيق صرصار رئيس الهيئة المستقلة للانتخابات التي ستتولى تنظيم الاستحقاقات الانتخابية المقبلة أن الهيئة تقدمت في التخطيط للانتخابات المقبلة، مؤكدا أن موعدها لن يتجاوز السنة الجارية 2014. ومن المنتظر أن يستأنف الحوار الوطني للنظر في القانون المنظم للعملية الانتخابية وحسم الخلافات حوله.

2