النوم السليم يجنب الاكتئاب والمشاكل الزوجية

الاثنين 2015/03/30
النوم الصحي يرتبط بزيادة الشعور بالسعادة والبهجة والراحة النفسية

واشنطن - كشفت مؤسسة النوم الأميركية الوطنية عن نصائح جديدة حول طول فترة النوم الصحي والمنتظم والمفيد التي ينبغي على الإنسان مراعاتها.

وحلل الفريق العلمي المكون من 18 باحثا ما مجموعه 320 دراسة تتناول موضوع تأثيرات فترات الاستراحة والنوم القصيرة والطويلة على الإنسان.

وركز التحليل على حساب فترات النوم المثالية لشرائح عمرية مختلفة، وتوصل إلى أن الأطفال حديثي الولادة ينبغي أن يناموا بين 14 و17 ساعة يوميا، وأن الأطفال بين عمري 4 أشهر و11 شهرا ينبغي أن تتراوح مدة نومهم بين 12 و15 ساعة، وفي السنتين الأولى والثانية يكتفي الأطفال بالنوم بين 11 و14 ساعة.

أوصى الباحثون بنوم الأطفال بين 10 و13 ساعة يوميا ابتداء من السنة العمرية الثالثة إلى الخامسة.

أما بالنسبة لتلاميذ المدارس الذين تتفاوت أعمارهم بين 6 و13 سنة فيكفيهم النوم في الليل بين 9 و11 ساعة بانتظام.

وينبغي على المراهقين في المرحلة العمرية من 14 عاما وحتى 17 عاما النوم بين 8 و10 ساعات. أما الشباب والكبار فينبغي عليهم النوم من 7 إلى 9 ساعات يوميا. ويكفي كبار السن ابتداء من عمر 65 النوم بين 7 إلى 8 ساعات.

هذا وأكدت الدراسات الحديثة على أن النوم السليم والصحي يرتبط بزيادة الشعور بالسعادة والبهجة والراحة النفسية والثقة في النفس وارتفاع الأداء العملي والتحفيز على جودة العمل.

كما أكد العلماء على ان النوم السليم يجنب أعراض التوتر والقلق والاكتئاب والمشاكل الزوجية.

21