النيابة البحرينية تطلب أقصى عقوبة لعلي سلمان

الخميس 2015/05/21
الجلسة شهدت جدلا حادا بين القاضي وسلمان

المنامة - طلبت النيابة الكلية البحرينية أمس إيقاع “أقصى عقوبة” تقتضيها قضية أمين عام جمعية الوفاق الشيعية المعارضة علي سلمان الذي مثل أمس مجدّدا أمام المحكمة الكبرى الجنائية الرابعة بتهمة التحريض على كراهية النظام والدعوة إلى الإطاحة به بالقوة.

وقررت المحكمة في جلسة الأمس حجز القضية للحكم في جلسة السادس عشر من يونيو القادم مع استمرار حبس المتهم.

وشهدت الجلسة جدلا حادّا بين سلمان وهيئة دفاعه من جهة، وقاضي المحكمة من جهة ثانية. وذلك على إثر مطالبة هيئة الدفاع بالسماح لسلمان بتقديم مرافعة مطولة خلال الجلسة وهو ما لم يوافق عليه القاضي.

وسلمان محبوس على ذمّة القضية منذ أواخر ديسمبر الماضي، فيما تلاحق جمعيته قضائيا من قبل وزارة العدل البحرينية على خلفية ارتكابها مخالفات إجرائية مخلة بقانون الجمعيات.

كما أن جمعية الوفاق متهمة سياسيا بإقامة معارضتها للنظام على أساس طائفي، وبموالاتها لإيران وبالمساهمة في تأجيج اضطرابات الشوارع وتعطيل الحوار الوطني، تنفيذا لمخطط إيراني لزعزعة استقرار البحرين، علما أن الجمعية قاطعت الانتخبات العامة التي جرت في نوفمبر الماضي.

3