الهدوء يعود إلى طرابلس والجيش يترقب

الاثنين 2013/10/28
ارتفاع القتلى بعد اشتباكات في طرابلس

بيروت- يسود الهدوء الحذر مدينة طرابلس بشمال لبنان بعد اشتباكات ليلية بين منطقة باب التبانة السنية ومنطقة جبل محسن العلوية أسفرت عن مقتل شخصين بينما تُسمع في أنحاء المدينة أصوات أعيرة نارية.

وقالت مصادر أمنية إن شخصين قتلا في الاشتباكات، ما يرفع عدد قتلى المواجهات التي بدأت الثلاثاء الماضي إلى 11 وعشرات الجرحى. ويقوم الجيش اللبناني بتسيير دوريات في مناطق القتال بينما يطالب قادة المدينة بوضع حد للاشتباكات التي انعكست شللا على المدينة الثانية في البلاد. وعقدت اجتماعات أمنية برئاسة الرئيس ميشال سليمان للبحث في إنهاء القتال في طرابلس.

وأشار المصدر إلى أن «وحدات الجيش اللبناني المنتشرة في المدينة نجحت ليلا في تضييق الخناق على المسلحين وإجبارهم على الانكفاء بعيدا عن خطوط التماس وملاحقتهم والاشتباك معهم في بعض الأماكن».

4