الهلال ينشد تأكيد أحقيته بصدارة الدوري السعودي

الخميس 2017/03/09
الأرقام تختلف والهدف واحد

الرياض- يأمل الهلال في المضي قدما نحو التتويج بلقب الدوري السعودي لكرة القدم، عندما يستقبل الفتح الجريح الخميس على ملعب الأمير فيصل بن فهد بالرياض ضمن منافسات المرحلة الحادية والعشرين. وكان الهلال حقق فوزا مثيرا على الاتحاد 3-1 في المرحلة الماضية وضعه على أعتاب منصة التتويج بعد أن وسع الفارق بينه وبين أقرب منافسيه النصر إلى 8 نقاط. ويسعى الهلال إلى تأكيد أحقيته بالصدارة التي تربع عليها خلال المباريات السبع الأخيرة. أما الفتح وصيف القاع والذي تعادل في مباراته الأخيرة أمام الشباب 1-1، فبات بقاؤه في دوري الكبار معقدا.

ويدخل الهلال المباراة وهو في المركز الأول برصيد 50 نقطة جمعها من 20 مباراة، إذ فاز 16 مرة وتعادل كما خسر مباراتين. ويبرز في صفوفه أسامة هوساوي وياسر الشهراني ومحمد البريك وسلمان الفرج والأوروغوياني نيكولاس ميليسي والبرازيليان كارلوس إدواردو وليو بوناتيني والسوري عمر خريبين.

سيكون الهلال مرشحا قويا لتحقيق انتصاره الرابع على التوالي والسابع في آخر ثماني مباريات في دوري المحترفين السعودي. وشعر الهلال بنشوة كبيرة وتلقى مطلع الأسبوع دفعة هائلة نحو الفوز بلقب الدوري السعودي لأول مرة منذ موسم 2010-2011 ويبدو قريبا من تعزيز رقمه القياسي والتتويج باللقب للمرة الـ14. وقبل 6 جولات فقط على النهاية يملك الهلال 50 نقطة وينفرد بالقمة بفارق ثماني نقاط عن النصر وتسع نقاط عن قطبي مدينة جدة الأهلي والاتحاد، بينما لا يملك أي فريق آخر فرصة للمنافسة. وكتب ياسر القحطاني قائد الهلال على تويتر “القادم أصعب لأن الأمور لم تحسم. بس ما يمنع نقول صدارة وبس”.

الأهلي حامل اللقب يتطلع إلى وضع حد لنتائجه السلبية واستعادة نغمة الفوز بعد ثلاث مباريات دورية

وأضاف رامون دياز مدرب الهلال “بالفعل يتصدر الفريق المسابقة بفارق جيد، لكن من واقع خبرتي في عالم كرة القدم لا يمكن أن نكتفي بما حدث ويجب الاحتفاظ بذلك حتى النهاية”. ولم يخسر الهلال في الدوري منذ تعثره 0-2 أمام الاتحاد في أكتوبر الماضي في أول مباراة تحت قيادة دياز وحقق الفريق 16 فوزا في 20 مباراة ويظهر جديته للفوز

باللقب. أما الفتح بطل السعودية 2013 فيصارع للهروب من الهبوط بالوجود في المركز الـ13 قبل الأخير برصيد 16 نقطة جمعها من 20 مباراة، لكنه يتأخر بنقطة واحدة عن الوحدة صاحب المركز الـ12.

وحصد الفتح نقطتين فقط من آخر ثلاث مباريات رغم أنه قبلها حقق فوزين متتاليين وسيحاول الخروج بأي نتيجة إيجابية أمام المتصدر. ويبرز في صفوفه عبدالله العويشير وماجد هزازي وعلي البليهي وتوفيق بوحيمد وعلي الزقعان والبرازيلي ساندرو مانويل والبرتغالي أوكرا والتونسي عبدالقادر الوسلاتي.

يتطلع الأهلي حامل اللقب وثالث الترتيب إلى وضع حد لنتائجه السلبية واستعادة نغمة الفوز بعد ثلاث مباريات دورية لم يحصد من خلالها سوى نقطة، عندما يحل ضيفا على الوحدة الثاني عشر والمهدد بالهبوط على ملعب مدينة الملك عبدالعزيز الرياضية بمكة. وابتعد الأهلي عن صراع القمة بعدما فقد ثماني نقاط في آخر ثلاث مباريات إذ خسر أمام القادسية والنصر قبل أن يتعادل مع الخليج السبت الماضي بعدما اهتزت شباكه بهدف قرب النهاية.

وستكون الفرصة متاحة تماما أمام الأهلي للانفراد بالمركز الثاني بسبب إقامة مباراتي الباطن مع الاتحاد والرائد مع النصر الثلاثاء المقبل، إذ يصطدم الاتحاد بالنصر في نهائي الكأس الجمعة. وفي باقي المباريات يلعب الجمعة التعاون مع الاتفاق والسبت الخليج مع القادسية والشباب مع الفيصلي، بينما تأجلت مواجهتا الرائد مع النصر والباطن مع الاتحاد نظرا لإقامة نهائي الكأس الجمعة بين النصر والاتحاد.

22