الهواتف الذكية تتنافس على التقاط السيلفي

شركات التكنولوجيا تتنافس على جودة خاصية تجميل الوجه ضمن كاميرا السيلفي.
الجمعة 2020/05/22
توثيق اللحظات السعيدة

دبي - أصبح التصوير واحدا من الوظائف الأكثر استعمالا في الهواتف الذكية؛ إذ يرغب أبناء جيل اليوم من عشاق التكنولوجيا في التقاط لحظات الحياة الجميلة بواسطة هواتفهم الذكية أينما ذهبوا.

وغدت عملية التصوير فائق الدقة أكثر سهولة وراحة وقابلية للحركة بفضل الهواتف الذكية، وزاد الذكاء الاصطناعي من بساطة ذلك كله؛ فكاميرا السيلفي بدقة 32 ميجابيكسل المعززة بتقنية الذكاء الاصطناعي تسمح للمستخدمين باستكشاف أسلوبهم الخاص بفضل ما تحتويه من أنماط تصوير داخلية عديدة. وهذا يعني أن بمقدور المستخدمين التقاط صور سيلفي بجودة تفوق توقعاتهم. كما تتضمن الهواتف الذكية كاميرات بزاوية فائقة الاتساع تسهم في زيادة نطاق اللقطات المأخوذة للحصول على صور واضحة عالية الجودة بكافة تفاصيلها الدقيقة.

ومن ضمن الخصائص الرئيسية التي يسعى الجميع للوصول إليها، خاصية تجميل الوجه التي تتيح للمستخدم تغيير مظهره أو مظهر ما يصوّره، ابتداء من لون البشرة إلى شكل الوجه، إلى جانب خاصية التعرف على الجنس وخاصية الماكياج لتحسين مواطن الجمال وخاصية الوضعية المثالية التي تساعد على اتخاذ أجمل الوضعيات عن طريق اتباع  النقاط المرسومة. وكل هذا بنقرة واحدة فقط.

12