الهواتف الذكية في سباق جديد لطباعة الصور الفورية

شركة موتورولا تعلن عن إطلاق جهاز "موتو مود" لهواتفها الذكية من سلسلة زد، والتي تضم بطارية أو كاميرا أو سماعة أو حتى وحدة طباعة للصور الفورية.
الأربعاء 2018/03/14

شيكاغو (الولايات المتحدة) - تسعى عدة شركات عالمية لإعادة تجربة الصور الفورية بواسطة الأجهزة الجوالة، عن طريق طرح ملحقات إضافية للهواتف الذكية والأجهزة اللوحية لطباعة الصور فورا.
وأعلنت شركة موتورولا الأميركية العملاقة عن إطلاق جهاز “موتو مود” لهواتفها الذكية من سلسلة زد، والتي تضم بطارية أو كاميرا أو سماعة أو حتى وحدة طباعة للصور الفورية.
وتختلف الطابعة عن كاميرات بولارويد السابقة في كونها صغيرة وتندمج مع الهاتف الذكي، وتتم طباعة الصور على الورق مباشرة من دون الحاجة إلى عملية التحميض السابقة.
ويتم التعامل مع هذه الطابعة بسهولة كبيرة حيث يتعين على المستخدم توصيل الوحدة بالجزء الخلفي من الهاتف الذكي وبعد ذلك يتم تشغيل التطبيق المعني.
ويتم الاعتماد على كاميرا الهاتف الذكي من أجل التقاط الصورة، وعلى غرار كاميرا الصور الفورية تشتمل الوحدة الإضافية على زر كبير للتصوير، ولكنه ليس ضروريا لعملية التصوير.
وبمجرد التقاط الصورة يبدأ الاختلاف بين طابعة الصور الفورية وكاميرات الصور الفورية المعتادة نظرا لأن الطابعة الجديدة تتيح إمكانية تحرير الصور ومعالجتها قبل الطباعة على عكس الموديلات القديمة من كاميرات الصور الفورية.
وتتيح الطابعة إمكانية تكبير الصور وقصها وتدويرها وتلوينها أو حتى إزالة ألوانها، بالإضافة إلى إمكانية تجميل الصور بواسطة العديد من الإطارات والرموز التعبيرية أو النصوص.
وإلى جانب الصور، التي يقوم المستخدم بالتقاطها المستخدم بنفسه، فإنه يمكن تحرير الصور المستمدة من الشبكات الاجتماعية مثل فيسبوك أو إنستغرام، وإرسالها إلى الجهاز لطباعتها. وبعد فترة قصيرة من الإحماء تقوم الطابعة بعملها وتخرج الصورة النهائية ببطء.
ورغم عدم وجود فترة انتظار لتحميض الصورة، إلا أن طابعة الصور الفورية لا تعمل بصورة أسرع من موديلات بولارويد التقليدية كما تظهر الصور بجودة مشابهة لكاميرات الصور الفورية التقليدية، ولا يتعين على المستخدم توقع الحصول على صور بجودة مبهرة.
وتعتبر طابعة الصورة الفورية أحد الحلول العملية للمستخدم الذي يرغب في الحصول على صور فورية مطبوعة.
ويقول خبراء الشركة إنه بصرف النظر عن التكلفة الأولية للطابعة فإنه يتعين على عشاق التصوير وضع تكلفة ورق الصور في الاعتبار أيضا.

10