الوجبات الخفيفة خيار صحي قوامه المكونات

الوجبات الخفيفة تمدنا بالمغذيات المهمة لكنها ليست معدومة السعرات الحرارية ولا يجب تناولها طوال الوقت.
الخميس 2019/03/28
الوجبات الخفيفة تحدث فارقا

برلين – خبز الموز الخالي من السكر أو مقرمشات البطاطا النباتية أو ما يطلق عليه كرات الطاقة -وهي عبارة عن كرات صغيرة مصنوعة من الفاكهة المجففة والمكسرات والكاكاو-، كل هذا وأكثر هو جزء من الصناعة الخاصة بالوجبات الخفيفة الصحية.

وتوضح عالمة التغذية داجمار فون كرام “كلمة صحي تعني فائدة المكونات.. فأغلب الوقت لا يوجد سكر مضاف، وعوضا عن ذلك تأتي الحلاوة من الفواكه المجففة والعسل”.

ووجبتها الخفيفة المفضلة هي فواكه مجففة. وتقول “إنها تحتوي على الألياف التي لا يأكل أغلب الأشخاص ما يكفي منها. ثم إن فيها المعادن الموجودة في الفاكهة، والسكر الصافي لا يوجد فيه أيّ من هذا”.

إذن هذه الوجبات الخفيفة تمدنا بالمغذيات المهمة، وهي ليست معدومة السعرات الحرارية مثلما هو الحال في الغالب مع الحلويات الأخرى. ويجب الانتباه إلى أنه يجب ألا يتم تناول هذه الوجبات الخفيفة طوال الوقت.

وتقول فون كرام “المنتجات ذات الفواكه المجففة غالبا ما تحتوي على الكثير من السعرات الحرارية. ومن المنطقي أن تحصل على كرات الطاقة أو القطع الصحية بينما تكون خارج المنزل بدلا من شراء مخبوزات. ولكن إذا تناولت هذه الأشياء بين الوجبات طيلة الوقت، فسرعان ما تلاحظ زيادة في الأرداف”.

ويجب أن تراجع أيضا محتوى السكر في هذه المنتجات خصوصا إذا تم شراؤها من متجر. وتقول فون كرام “سوف أتوقع وجود محتوى سكر أقل من 25 غراما لكل مئة غرام”.

وأفضل شيء يتم إنجازه هو إعداد الوجبات الخفيفة الصحية بنفسك، لأنه سيكون لديك التحكم الكامل في محتوياتها. وإذا كنت تفضل الوجبات الخفيفة المالحة على المحلاة، فهناك عدد كبير من المقرمشات الصحية في أغلب المتاجر، وهي مصنوعة من البطاطا أو البنجر أو الكرنب الأجعد. ولكن هل هي أفضل حقا من مقرمشات البطاطا التقليدية؟

مرة أخرى، الأمر يتوقف على كيفية إعدادها، فالمشكلة لا تكمن في البطاطا إنما في القرمشة. إنها سيئة لأنها مقلية. وبالتالي إذا كانت مقرمشات البطاطا أو البنجر مقلية فبالكاد ستحدثان فارقا.

ولكنهما تحتويان أيضا على المزيد من الألياف المفيدة لجهازك الهضمي، وبالتالي مفيدة للصحة بشكل عام. كما أن الوجبات الخفيفة ذات وسائل التحلية البديلة أفضل لبشرتك.

17