الوحيشي رهان الأفريقي التونسي لتصحيح المسار

النادي الأفريقي يسعى لتحقيق الفوز الثاني له في الموسم الجاري في المقابل يبحث منافسه شبيبة القيروان عن أول فوز له بقيادة المدرب الجديد حافظ الهواربي.
السبت 2021/02/27
فريق يبحث عن الفوز

تونس- تنطلق مرحلة الإياب للدوري التونسي بالجولة الـ14 السبت عبر لقاءين مهمين في أعلى الترتيب وأسفله. على ملعب حمادي العقربي برادس يستضيف النادي الأفريقي صاحب المركز قبل الأخير (8 نقاط) شبيبة القيروان متذيل الجدول بنقطتين.

ويبحث الفريقان عن انتزاع الفوز في ظل وضعيتهما الصعبة، خاصة الأفريقي الأقرب لخطف النقاط الثلاث، نظريا، بعدما ارتفعت معنوياته بعد انتخاب إدارة جديدة برئاسة يوسف العلمي.

ويسعى الأفريقي لتحقيق الفوز الثاني له في الموسم الجاري. وفي المقابل يبحث شبيبة القيروان عن أول فوز له في هذا الموسم بقيادة المدرب الجديد حافظ الهواربي الذي قبل المهمة الصعبة بعد استقالة المدرب مراد العقبي.

ويأمل المدرب الجديد للنادي الأفريقي منتصر الوحيشي في أن يتمكن الفريق من الفوز في حوار السبت لبداية تصحيح المسار، وقد أكد في تصريحاته أنه من غير المعقول أن يفشل النادي في الفوز على ميدانه طيلة مرحلة الذهاب وأن حوار شبيبة القيروان سيكون عنوان أول انتصارات الأحمر والأبيض على ملعبه، خاصة أن كافة المعطيات تؤكد أن الأجواء باتت أفضل مقارنة بالفترة الماضية في ظل إحاطة الهيئة الجديدة بالفريق الباحث عن الخروج من الوضعية الحالية.

الوحيشي مثلما نجح كمدير رياضي سينجح كمدرب في الأفريقي، خصوصا وأن هناك رغبة من الجميع في مساعدة النادي على تخطي هذه الأزمة
الوحيشي مثلما نجح كمدير رياضي سينجح كمدرب في الأفريقي، خصوصا وأن هناك رغبة من الجميع في مساعدة النادي على تخطي هذه الأزمة

وصرح الوحيشي قائلا “بغض النظر عن الوضعية التي يتواجد فيها الأفريقي، فهذا الفريق يبقى من أكبر الفرق في تونس وأي مدرب يحلم ويتمنى الإشراف عليه، وبالنسبة إلي أعتبر أن تدريب الإفريقي شرف كبير لي وأتمنى أن أرتقي بالنادي نحو الأفضل”.

مهمة صعبة

كان الوحيشي قد عمل كمدير رياضي للنادي لمدة سنة ونصف السنة وكانت تجربة ثرية جدا تعلم منها الكثير، لكن المهمة اليوم تختلف بما أنه المدرب، ومثلما نجح كمدير رياضي سينجح كمدرب في الأفريقي، خصوصا وأن هناك رغبة من الجميع في مساعدة النادي على تخطي هذه الأزمة.

وسينزل الترجي، متصدر الترتيب (34 نقطة)، الأحد، ضيفا على مستقبل سليمان صاحب المركز السادس (19 نقطة). فريق باب سويقة يأمل في كسب 3 نقاط لمواصلة رحلة الدفاع عن لقبه بثبات، أما مستقبل سليمان فيستهدف إلحاق الهزيمة الثانية بالترجي في الدوري لتحسين ترتيبه، خصوصا بعد أن استعاد من الترجي مهاجمه الهداف محمد علي بن حمودة، كما عزز رصيده البشري بلاعبين مميزين. وتستكمل مباريات الجولة الأحد المقبل، حيث يستضيف اتحاد بن قردان جاره نجم المتلوي، صاحب المركز الـ11 (14 نقطة)، حيث يسعى الفريق المحلي، الذي اعتُبر مفاجأة مرحلة الذهاب التي أنهاها في المركز الرابع برصيد 23 نقطة، إلى مواصلة نتائجه الإيجابية بقيادة المدرب حسان القابسي.

ورغم أنّ المقابلة تميل لكفة اتحاد بن قردان الذي عاد في آخر جولة بانتصار ثمين على حساب النادي البنزرتي بنتيجة 1 – 0، فإنّ فريق نجم المتلوي سيبحث عن مباغتة جاره لوضع حد لسلسلة الهزائم المتتالية في الجولات الأربع الأخيرة، معولا على بعض التعزيزات الجديدة التي ضمها وفي مقدمتها المدافع الجزائري شمس الدين نغير.

لقاء مفتوح

في لقاء آخر يستقبل الأولمبي الباجي، ثامن الترتيب (16 نقطة)، فريق الملعب التونسي صاحب المرتبة التاسعة (15 نقطة). ومن المتوقع أن تكون هذه المباراة مفتوحة على جميع الاحتمالات، مع اعتماد المدربين خالد بن يحيى وغازي الغرايري على الأسلوب الهجومي.

ويخوض الأولمبي الباجي المباراة بمعنويات عالية بعد فوزه على الصفاقسي، فيما سيكون الملعب التونسي من جديد تحت ضغط النتيجة بعدما غاب عنه الفوز في مباريات عدة آخرها لقاء ضيفه الاتحاد المنستيري، حيث اكتفى بالتعادل للمرة الثانية على التوالي بقيادة المدرب الجديد الغرايري.

وفي مباراة أخرى سيحل مستقبل الرجيش صاحب المركز الخامس (21 نقطة) ضيفا على اتحاد تطاوين، الذي سجل استفاقة في الجولتين الأخيرتين بقدوم المدرب شكري الخطوي، مما جعله يصعد للمركز العاشر برصيد 14 نقطة.

22