الوضع اليمني في طريق مسدود

السبت 2014/09/13
استغلال جماعة الحوثي الأطفال في حروبها يثير سخط الحقوقيين

صنعاء - واصلت السلطة في اليمن وجماعة الحوثيين الشيعية أمس مفاوضاتهما للخروج من الأزمة الناجمة عن إعلان الجماعة عصيانا شلّ عاصمة البلاد دون التوصل إلى نتيجة بسبب تمسك المفاوضين الحوثيين بمطلب إعادة تقسيم أقاليم البلاد ومنح الجماعة إقليما منفتحا على البحر.

وقالت مصادر مطّلعة على المفاوضات إن إبرام اتفاق ظل أمس قيد البحث بين مفاوضين يمثلون السلطة برئاسة عبد الكريم الارياني مستشار الرئيس عبدربه منصور هادي، ومفاوضي حركة التمرد بقيادة مهدي المشاط من مكتب زعيم الحوثيين عبد الملك الحوثي.

وأضافت أن «المفاوضات تواصلت عسيرة حتى وقت متأخر مـن ليـل الخميــس-الجمعـة» ودارت أساسا حول مسائل تسمية رئيس وزراء جديد في غضون 48 ساعة وخفض جديد لأسعار الوقود، وهما مطلبان رئيسيان للحوثيين الذين يطالبون ايضا، وفق المصدر نفسه، بـ"جدول زمني" لتطبيق نتائج الحوار الوطني.

وتطالب السلطة في المقابل بتفكيك مخيمات المتمردين المقامة منذ 18 اغسطس الجاري في العاصمة ومحيطها.

3