الوكرة يبحث عن البقاء في الدوري القطري

الخميس 2015/04/16
المدرب غوران في مهمة صعبة لإنقاذ الوكرة

الدوحة - يسدل الستار على منافسات الدوري القطري لكرة القدم اليوم الخميس بإجراء لقاءات المرحلة الـ26 والأخيرة والتي تشهد معركة فريقا الوكرة والشحانية من أجل البقاء عندما يلتقيان مع الغرافة والأهلي على التوالي.

يستضيف الوكرة بملعبه الغرافة في مباراة تاريخية لأبناء الجنوب وهي مباراة صعبة بكل المقاييس ليس لكونها ستحدد مصير الوكرة من البقاء في الدوري بل أيضا لأن الطرف الآخر يدخل المباراة وهو في وضع نفسي وفني يفرض عليه تحقيق الفوز عقب خسارة الغرافة أمام السد 1-5، وضد الخريطيات 1-3، فضلا عن أن الغرافة بحاجة للفوز اليوم لكي يضمن بقاءه في المركز الخامس، لا سيما أن خسارة الغرافة قد تعيده على الأقل مركزين ثلاثة للخلف نظرا لتقارب النقاط بينه وبين الأندية التي تليه في الترتيب، كما أن الفوز سيعيد الثقة للاعبي الغرافة قبل خوض مباريات الكأس، ومن هنا تبدو صعوبة الوكرة نفسيا لكونه يدخل تحت ضغط نفسي كبير.

وسيكون الوكرة بحاجة إلى الفوز ولو بهدف على الغرافة كي يضمن البقاء حتى لو فاز الشحانية على الأهلي، حيث يتفوق الوكرة بفارق الأهداف، والفرصة متاحة أمامه خاصة ومنافسه الغرافة في حالة يرثى لها على المستوى الفني بسبب الخسائر الأخيرة التي أطاحت بمدربه البرازيلي باكيتا، وتولي التونسي الحبيب الصادق المهمة في وقت ضيق، كما أن الوكرة يعتبر عقدة الغرافة.

أما الشحانية فلا بديل أمامه سوى الفوز على الأهلي وتعثر الوكرة ولو بالتعادل، حيث سيرفع رصيده إلى 23 نقطة ويتوقف رصيد الوكرة عند 21، وحظوظ الشحانية هي الأقل خاصة وأن الأهلي لا يزال يبحث عن الفوز الذي تأخر كثيرا لخطف المركز الخامس من الغرافة.

وحسم لخويا الأمور باحتفاظه باللقب وضمانه مع السد والجيش وقطر المربع الذهبي وبالتالي المشاركة في كأس قطر، فيما هبط الشمال رسميا إلى الدرجة الثانية.

وهناك صراع آخر سيكون ساخنا بين الجيش وقطر على المركز الثالث لتفادي مواجهة لخويا في نصف نهائي كأس قطر التي يلتقي فيها أول الدوري مع الرابع والثاني مع الثالث، بينما لا هدف في باقي المباريات إلا تحسين المراكز فقط. وتنتظر الجيش الثالث وقطر الرابع مهمتين صعبتين أمام الخريطيات والعربي أكثر الفرق تحقيقا للنتائج الإيجابية في المراحل الأخيرة. ويحتل الجيش المركز الثالث وقد يحتفظ به حتى في حال الخسارة شرط خسارة أو تعادل قطر.

ومهمة الجيش صعبة خاصة أن الخريطيات هو الحصان الأسود في المرحلة الثانية وأطاح بالكثير من الفرق آخرها الغرافة في المرحلة الماضية.

أما قطر فلا بديل عن فوزه على العربي المتطور وتعثر الجيش حتى يخطف المركز الثالث وإن كان حصوله على المركز الرابع يعتبر إنجازا بعد الإخفاقات في المواسم الأخيرة والتي كان خلالها مهددا بالهبوط.

22