"اليد اليسرى" تضع نادال ضمن الأساطير

النجم الإسباني رافاييل نادال بات يتفوق على الجميع من حيث نسبة النجاح في المباريات أمام اللاعبين "العسر" ليصبح أسطورة في هذا المجال.
الجمعة 2020/05/22
مسيرة رياضية حافلة

لندن – لم يمنع وقف النشاط الذي تمر به رياضة كرة المضرب كغيرها من الرياضات العالمية بسبب جائحة كورونا بعض نجوم اللعبة من مواصلة توهجهم وحصد أرقام جديدة، وذلك لما يملكونه من مواهب أسهمت في بلوغهم القمة على غرار الإسباني رافاييل نادال.

واستنادا إلى تقييم لرابطة محترفي كرة المضرب صدر هذا الأسبوع، فإن النجم الإسباني رافاييل نادال بات يتفوق على الجميع من حيث نسبة النجاح في المباريات أمام اللاعبين “العسر” ليصبح أسطورة أيضا في هذا المجال.

وقالت الرابطة على موقعها الإلكتروني إن “الأمر لا يقتصر على كونه (نادال) الملك المتوج على عرش الملاعب الرملية في عالم التنس لكنه صاحب أفضل أداء في المواجهات أمام اللاعبين الذين يلعبون باليد اليسرى خلال البطولات التي أقيمت في العصر المفتوح”.

ويحظى نادال، الذي يحتفل بعيد ميلاده الـ34 بعد أسبوعين فقط، بمسيرة رياضية حافلة حقق خلالها العديد من الأرقام القياسية والانتصارات المثيرة.

ولكن أبرز الإنجازات التي تزين مسيرة نادال تنبع من فوزه بلقب بطولة فرنسا المفتوحة (رولان غاروس) 12 مرة سابقة (رقم قياسي) ما جعله الملك المتوج على عرش الملاعب الرملية.

ويتفوق الإسباني بفارق كبير على باقي منافسيه وكذلك على باقي أساطير اللعبة في الإنجازات على الملاعب الرملية من حيث عدد الألقاب التي فاز بها على هذا النوع من الملاعب.

وخلال مسيرته الرياضية حتى الآن، أحرز نادال 85 لقبا في مختلف البطولات التي خاضها ليكون في المرتبة الرابعة بين أكثر اللاعبين إحرازا للألقاب خلال عصر التنس المفتوح علما وأن 59 من هذه الألقاب جاءت على الملاعب الرملية.

ويتصدر الماتادور الإسباني قائمة أكثر اللاعبين فوزا بالبطولات على الملاعب الرملية عبر التاريخ وذلك برصيد 59 لقبا بفارق عشرة ألقاب عن الأرجنتيني السابق جييرمو فيلاس.

ولا يقترب من نادال ضمن هذه القائمة أي لاعب ممن ينشطون حتى الآن في ملاعب التنس كما يستطيع نادال تمديد هذا التفوق مع استئناف نشاط اللعبة بعد فترة الوقف الحالية.

ويتصدر نادال قائمة اللاعبين أصحاب أعلى متوسط انتصارات على الملاعب الرملية أيضا بنسبة 91.8 في المئة ولا يقترب منه سوى الأسطورة السويدي بيورن بورغ (86.2 في المئة).

وبشكل عام تبلغ نسبة نجاح نادال أمام اللاعبين خلال العصر المفتوح 83.2 في المئة مقابل 83 في المئة لديوكوفيتش و82.1 في المئة لفيدرر.

23