اليوان الصيني يتحول إلى عملة دولية

السبت 2013/10/12
الصين تسعى إلى حماية استقرارها المالي بتغيير اليوان إلى عملة دولية

بكين- بدأت الحكومة الصينية تحولا جديدا يهدف الى جعل عملتها المحلية عملة دولية في إطار إصلاحات مالية طال انتظارها. ذكرت تقارير إخبارية أمس أن الصين وقعت اتفاقا مع الاتحاد الأوروبي لمبادلة العملة بين الجانبين بقيمة 350 مليار يوان (45 مليار دولار). وذكرت وكالة أنباء الصين الجديدة (شينخوا) أن هذه الصفقة نشكل خطوة كبيرة في طريق تحويل اليوان الصيني إلى عملة دولية.

وذكر بيان صادر عن بنك الشعب الصيني (المركزي) أنه تم توقيع الاتفاق مع البنك المركزي الأوروبي بهدف دعم التبادل التجاري الثنائي وحماية الاستقرار المالي. وأضاف البيان أن مدة الاتفاق 3 سنوات ويمكن تمديده بموافقة الطرفين.

وذكر البيان أن الاتفاق الجديد سيوفر المزيد من السيولة النقدية بالعملة الصينية في سوق منطقة اليورو ويشجع على استخدام اليوان خارج الصين ويساعد في تسهيل حركة التجارة والاستثمار. وحتى الآن وقعت الصين اتفاقيات مبادلة عملات بقيمة إجمالية قدرها 2.2 تريليون يوان (358 مليار دولار) مع 22 دولة وإقليما في العالم لتوسيع نطاق استخدام اليوان في الأسواق الدولية.

وفي مطلع أكتوبر الحالي وقعت الصين اتفاق مبادلة عملة بقيمة 100 مليار يوان مع أندونيسيا ووقعت اتفاقا مماثلا مع المجر وألبانيا في سبتمبر الماضي لتقترب العملة الصينية من التحول إلى عملة قابلة للتحويل تماما. ويشير اتفاق مبادلة العملة مع الاتحاد الأوروبي إلى أن الصين توقع مثل هذه الاتفاقات مع الدول المتقدمة وليس مع الدول المجاورة والدول النامية.

ويتوقع محللون أن تكثف بكين جهودها لجعل عملتها بين إحدى عملات الاحتياطات العالمية، خاصة بعد أزمة سقف الدين الأميركي، لتقليل موقع الدولار كأكبر عملة للاحتياطات المالية العالمية.

10